Follow by Email

Friday, February 29, 2008

متدينيش عقلك .. ولاتمشيش حافى

بسم الله الرحمن الرحيم

بتعجبنى جدا مواقف سيدنا ابراهيم في القرآن ... يعني مواقفه غالبا ما بيبقى فيها حوار منطقى ودائما ما يسحق اعداءه بالحجة المنطقية .. سيدنا ابراهيم يعتبر اكثر نبي مفضل ليا بعد سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ... في نظري كل الانبياء في كفة وسيدنا محمد في كفة تانية لان العناد والتعب اللى قابله سيدنا محمد كان اكبر من اي عناد وتعب قابله نبي تاني والرسول قال عن نفسه كدة ( انا سيد ولد آدم ولافخر ) ده في واقعة لما الصحابة قعدوا يفاضلوا بين الانبياء ... واللى عايز الحديث بطوله يقلى

سيدنا ابراهيم عجبني موقفين ليه اوي في الاقناع و الاقتناع
الاول لما رد على النمرود لما ادعى الاخير انه اله ( أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِي حَاجَّ إِبْرَاهِيمَ فِي رَبِّهِ أَنْ آتَاهُ اللَّهُ الْمُلْكَ إِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّيَ الَّذِي يُحْيِي وَيُمِيتُ قَالَ أَنَا أُحْيِي وَأُمِيتُ قَالَ إِبْرَاهِيمُ فَإِنَّ اللَّهَ يَأْتِي بِالشَّمْسِ مِنَ الْمَشْرِقِ فَأْتِ بِهَا مِنَ الْمَغْرِبِ فَبُهِتَ الَّذِي كَفَرَ وَاللَّهُ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ) ياريت تركزوا في تسلسل الكلام والاقناع وركزوا اوي في لفظ ( فبهت الذى كفر ) ده احنا حتى لما بنفحم حد بنقول ( ده اتحرق ) او بنقول ( رجع قفاه يأمر عيش )

الموقف التاني لما طلب من ربنا يوريه كيفية احياء الموتى .. وده لا ينبغي الا لنبي ومن رايي سيدنا ابراهيم مطلبش كدة من ربنا الا لما وصل لمرحلة عالية جدا من الايمان بالله مش العكس يعني سيدنا ابراهيم محتجش كدة عشان يأكد ايمانه .. ولكن ده جه نتيجة لقوة ايمانه وانه عايز يوصل لمرحلة الاطمئنان ( وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِي الْمَوْتَى قَالَ أَوَلَمْ تُؤْمِن قَالَ بَلَى وَلَكِن لِّيَطْمَئِنَّ قَلْبِي قَالَ فَخُذْ أَرْبَعَةً مِّنَ الطَّيْرِ فَصُرْهُنَّ إِلَيْكَ ثُمَّ اجْعَلْ عَلَى كُلِّ جَبَلٍ مِّنْهُنَّ جُزْءًا ثُمَّ ادْعُهُنَّ يَأْتِينَكَ سَعْيًا وَاعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ )

انا اللى حاوليا غالبا من النوع اللى مش بيقتنع الا بالطريقة دي يعني بيتطلب منى وقت ومجهود كبير انى اقعد اجيب حجج منطقية عشان اقنع اصحابي او زمايلى بحاجة .. مش شرط حاجة في الدين ( ده اذا مكنش غالبا ) ولكن اي حاجة تانية من اول محاولة اقناعهم بمدى اهمية عدم التف ( الصق ) على الارض مرورا بان البص على البنات غلط سواء على الطبيعة او الفرجة على الافلام الاباحية انتهاءا بانك لازم تصلى ... وكل مرة ربنا يوفقنى واقنعهم بس اللى في دماغهم في دماغهم .... وارجع تانى لوجع الدماغ تانى لما حد فيهم يقلى اقنعنى وانا انفذ ولما اوجع دماغى واضيع وقتى معاه ... واسأله في الاخر اقتنعت ؟ ... يقلى اقتنعت ... او يقلى انا عارف انى غلط بس مش بأيدي حاجة اعملها ... هنا بيخلص دوري ويجي دوره هوا انو مش عايز يصلح من نفسه

انا شخصيا مبحبش الجدال خصوصا اذا كان مع اشخاص سفسطائيين يجادلون من اجل الجدال فقط او مع اشخاص prethoght او مبرمجين دماغهم انهم يدخلوا الحوار ده من غير ما يكونوا ناويين يغيروا وجهة نظرهم اذا اكتشفوا انها غلط

لكن مواقف سيدنا ابراهيم اللى في القران كلها بتدلل على اهمية التفكير المنطقى ... وان لو الانسان فكر منطقيا وقاس استنتاجاته على الفطرة هيوصل لفكرة الهداية ... ده باذن الله طبعا ... وان سيدنا ابراهيم عمل كدة بناءا على توفيق الهي محض ( وَكَذَلِكَ نُرِي إِبْرَاهِيمَ مَلَكُوتَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَلِيَكُونَ مِنَ الْمُوقِنِينَ )

موقف سيدنا ابراهيم وهوا صغير في اكتشاف الله ... اول حاجة اقر من جواه ان الاصنام دي متنفعش الهة
وانو اصلا مينفعش للكون ده اكتر من اله ... ( وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ لِأَبِيهِ آزَرَ أَتَتَّخِذُ أَصْنَامًا آلِهَةً إِنِّي أَرَاكَ وَقَوْمَكَ فِي ضَلالٍ مُّبِينٍ )
قعد يتأمل وحكم المنطق في استنتاجاته ... شاف نجم قال ده ربي ... بس النجم لما جه الصبح مبقاش موجود قال في نفسه ازاي اله مش موجود الا بالليل بس ... قال يبقى القمر ربي لانه اكثر انارة ... بس القمر نفس حكاية النجوم مش بيظهر الا بالليل ... قال يبقى الشمس عيا الاله الفضل لانها اكبر وبتدينا حرارة ... بس الشمس برضه غابت وجه القمر بعدها ... ايقن ان رب الكون اكبر من انو يبقى شمس بتغرب او قمر او نجوم (فَلَمَّا جَنَّ عَلَيْهِ اللَّيْلُ رَأَى كَوْكَبًا قَالَ هَذَا رَبِّي فَلَمَّا أَفَلَ قَالَ لا أُحِبُّ الآفِلِينَ * فَلَمَّا رَأَى الْقَمَرَ بَازِغًا قَالَ هَذَا رَبِّي فَلَمَّا أَفَلَ قَالَ لَئِن لَّمْ يَهْدِنِي رَبِّي لأكُونَنَّ مِنَ الْقَوْمِ الضَّالِّينَ *فَلَمَّا رَأَى الشَّمْسَ بَازِغَةً قَالَ هَذَا رَبِّي هَذَا أَكْبَرُ فَلَمَّا أَفَلَتْ قَالَ يَا قَوْمِ إِنِّي بَرِيءٌ مِّمَّا تُشْرِكُونَ )
قاس استنتاجه على الفطرة ووصل لنتيجة ان فيه اله واحد للكون ده وانه هوا الوحيد صاحب الهداية ( إِنِّي وَجَّهْتُ وَجْهِيَ لِلَّذِي فَطَرَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ حَنِيفًا وَمَا أَنَاْ مِنَ الْمُشْرِكِينَ )
ولا حظوا كلمة الذي فطر السموات ... معرفش لسة اسم الله ولكن استدل على اسمه من افعاله لان محدش قادر على انو يخلق الكون ده ( السموات والارض ) الا اللى يستحق العبادة مش الاصنام اللى احنا بنعملها بادينا

بعد كدة ... ربنا اختاره للرسالة ولقنه الحجة ووفقه في مواقفه مع المشركين (وَلَقَدْ آتَيْنَا إِبْرَاهِيمَ رُشْدَهُ مِن قَبْلُ وَكُنَّا بِه عَالِمِينَ ) اول ما بدأ بدأ بابوه بالظبط زي ما كان اول المسلمين هما اهل بيت الرسول زوجته خديجة وعلى رضي الله عنه قال لابوه ازاي تعبدوا اللى انتم عاملينه بايديكم وده دلالة استخدام لفظ تماثيل بدلا من اصنام او الهة ( إِذْ قَالَ لِأَبِيهِ وَقَوْمِهِ مَا هَذِهِ التَّمَاثِيلُ الَّتِي أَنتُمْ لَهَا عَاكِفُونَ) ابوه ملقاش غير الرد اللى كل المشركين بيردوه انهم فتحوا عينهم على الدنيا لقيوا ابهاتهم بيعبدوا فعبدوا ... وده غلط ... انا كذا مرة تخيلت نفسي لو كنت في عصر الجاهلية وكنت بعبد اصنام مثلا (استغفر الله العظيم ) كانت حجتى ساعتها اذا كل اللى حواليا كدة ايه اللى يجبرني انى اصدق الراجل اللى بيقول انه رسول لله ... ولكن الرسول ده معاه ايات + ان الرسول ده ليه سمعة طيبة من قبل كدة ومحدش خد عليه قبل كدة انه كان بيكدب ... ومتأكد انه مش بيعمل كدة عشان الشهرة لانه مشهور كفاية في مناسبتين : اولهم انه اتولد عام الفيل وتانى حاجة انه حل الخلاف لما كانت قريش مختلفة على وضع الحر الاسود ... يبقى اكيد حد سحره لانه مش في عقله ... يرد عليا السحرة ويقولوا ان ده مش سحر .... يبقى الراجل ده حد بيعلمه الحاجات دي من اصحاب الراسالات السماوية اللى قبله ... بس المشكلة ان الوحيد اللى موجود في مكة عارف الكلام ده مش بيتكلم عربي يبقى الرسول هيفهم منه ازاي ... يبقى ده شعر ... بس محمد صلى الله عليه وسلم مش بيعرف شعر ومخدناش عليه قبل كدة انه شاعر .... يبقى ساعتها انا استنفذت حججي المنطقية ووجب عليا انى اتبع الرسول ده وكل اللى يقلى عليه ( على قد ما اقدر )
نرجع لسيدنا ابراهيم ونكمل حواره المنطقى سدينا ابراهيم رد على ابوه قاله انكم بتضحكوا على نفسكم وعارفين ان الاصنام اللي بتعبدوها دي مش الهة بس انتم عبدتوها لانها مش بتلزمكم بمثقلات العبادة وورثتوها كابر عن كابر وانتم عارفين ان ده غلط ( قَالُوا وَجَدْنَا آبَاءَنَا لَهَا عَابِدِينَ * قَالَ لَقَدْ كُنتُمْ أَنتُمْ وَآبَاؤُكُمْ فِي ضَلالٍ مُّبِينٍ ) ردوا عليه وقالوا نفس اللى قالته قريش وهوا انه يثبتلهم وجهة نظره ( الكفر ليه سمة واحدة على فكرة كل الكفار بحس انهم بيفكروا زي بعض .. ومن الغباء انهم مش بيتعلموا من اللى قبلهم ) (قَالُوا أَجِئْتَنَا بِالْحَقِّ أَمْ أَنتَ مِنَ اللاَّعِبِينَ ) رد عليهم وهوا ان الاله الاحق بالعبادة هو اللي خلقني مش اللى انا خلقته ( قَالَ بَل رَّبُّكُمْ رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ الَّذِي فَطَرَهُنَّ وَأَنَا عَلَى ذَلِكُم مِّنَ الشَّاهِدِينَ )
دي كدة متسلسلات منطقية كلها ... افحمهم سيدنا ابراهيم بالحجة .. وكدة احنا خلصنا مرحلة التدبر في الكون وجه دور مرحلة ادع الى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة ولكن من الواجب انه يغير اسلوب الدعوة دي ويوصل لمرحلة اخرى من الاقناع المنطقى ربنا الهمه انه يعمل تجربة بديهية بسيطة ويخليهم يعترفوا على نفسهم عشان يلغي فكرة انهم يبقى ليهم حجة في عبادة غير الله ( وَتَاللَّهِ لَأَكِيدَنَّ أَصْنَامَكُم بَعْدَ أَن تُوَلُّوا مُدْبِرِين) كسر الالهة بتاعتهم وحط الفاس على اكبر صنم فيهم ... لما جه الناس قالوا مين اللى عمل كدة وعرفوا ان اللى عمل كدة سيدنا ابراهيم ( قَالُوا سَمِعْنَا فَتًى يَذْكُرُهُمْ يُقَالُ لَهُ إِبْرَاهِيمُ ) ... عملوله محاكمة ( قَالُوا فَأْتُوا بِهِ عَلَى أَعْيُنِ النَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَشْهَدُونَ) يعني تخيلوا محاكمة فعلية ناس اتهموا سيدنا ابراهيم فهيئة المحكة بتعرض الادعاء ده ( قَالُوا أَأَنتَ فَعَلْتَ هَذَا بِآلِهَتِنَا يَا إِبْرَاهِيمُ ) ... قالهم لو كانوا دول الهة مش كانوا هيحموا نفسهم ... كمان على الاقل الصنم اللى فاضل كان هيقلكم من اللى عمل كدة ( قَالَ بَلْ فَعَلَهُ كَبِيرُهُمْ هَذَا فَاسْأَلُوهُمْ إِن كَانُوا يَنطِقُونَ) وهنا يجي اثبات غباءهم ( فَرَجَعُوا إِلَى أَنفُسِهِمْ فَقَالُوا إِنَّكُمْ أَنتُمُ الظَّالِمُونَ * ثُمَّ نُكِسُوا عَلَى رُؤُوسِهِمْ لَقَدْ عَلِمْتَ مَا هَؤُلاء يَنطِقُونَ) ومن غباءهم انهم عارفين الصح واتكبروا ( قَالَ أَفَتَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ مَا لا يَنفَعُكُمْ شَيْئًا وَلا يَضُرُّكُمْ ) ومن غباءهم انهم اتجهوا للعنف لما معرفوش يقابلوا حجته بالحجة اوقع وخافوا لتروح مهابتهم من عيون قومهم ققالوا نقتله وده عبارة عن ظلم وغباء في آن واحد ( قَالُوا حَرِّقُوهُ وَانصُرُوا آلِهَتَكُمْ إِن كُنتُمْ فَاعِلِينَ) ... وده بيحصل في مواقف كتير لما بجادل حد ويتزنق وميعرفش يرد يشتم او يغضب .. الاية اللى جاية دي سبحن الله بتبقى تمثيل لحالتى لما بزهق من كتر الجدال اللى ملوش فايدة او انى وصلت لمرحلة من الخنقة ان اللى قدامى مقتنع باللى بقوله بس بيكابر ( أُفٍّ لَّكُمْ وَلِمَا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ ) واخدين بالكوا ربنا بيقول ايه ( أَفَلا تَعْقِلُونَ ) حاجة تانية حصلت برضو بالشكل ده مع قوم نوح ... هذكر الايات من غير شرح لانها واضحة كمان الموضوع هيطول منى (وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحًا إِلَى قَوْمِهِ إِنِّي لَكُمْ نَذِيرٌ مُّبِينٌ *أَن لاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ اللَّهَ إِنِّيَ أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ أَلِيمٍ* فَقَالَ الْمَلأُ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِن قَوْمِهِ مَا نَرَاكَ إِلاَّ بَشَرًا مِّثْلَنَا وَمَا نَرَاكَ اتَّبَعَكَ إِلاَّ الَّذِينَ هُمْ أَرَاذِلُنَا بَادِيَ الرَّأْيِ وَمَا نَرَى لَكُمْ عَلَيْنَا مِن فَضْلٍ بَلْ نَظُنُّكُمْ كَاذِبِينَ *قَالَ يَا قَوْمِ أَرَأَيْتُمْ إِن كُنتُ عَلَى بَيِّنَةٍ مِّن رَّبِّيَ وَآتَانِي رَحْمَةً مِّنْ عِندِهِ فَعُمِّيَتْ عَلَيْكُمْ أَنُلْزِمُكُمُوهَا وَأَنتُمْ لَهَا كَارِهُونَ *وَيَا قَوْمِ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مَالاً إِنْ أَجْرِيَ إِلاَّ عَلَى اللَّهِ وَمَا أَنَاْ بِطَارِدِ الَّذِينَ آمَنُواْ إِنَّهُم مُّلاقُوا رَبِّهِمْ وَلَكِنِّيَ أَرَاكُمْ قَوْمًا تَجْهَلُون * وَيَا قَوْمِ مَن يَنصُرُنِي مِنَ اللَّهِ إِن طَرَدتُّهُمْ أَفَلاَ تَذَكَّرُونَ *وَلاَ أَقُولُ لَكُمْ عِندِي خَزَائِنُ اللَّهِ وَلاَ أَعْلَمُ الْغَيْبَ وَلاَ أَقُولُ إِنِّي مَلَكٌ وَلاَ أَقُولُ لِلَّذِينَ تَزْدَرِي أَعْيُنُكُمْ لَن يُؤْتِيَهُمُ اللَّهُ خَيْرًا اللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا فِي أَنفُسِهِمْ إِنِّي إِذًا لَّمِنَ الظَّالِمِينَ ) كل دي حجج ولما معرفوش يردوا قالوا (قَالُواْ يَا نُوحُ قَدْ جَادَلْتَنَا فَأَكْثَرْتَ جِدَالَنَا فَأْتِنَا بِمَا تَعِدُنَا إِن كُنتَ مِنَ الصَّادِقِينَ)

ياللى عايزين تقاطعوا بضايع .. اساسا الدنمارك مش هتقف عليكوا .. وياللى عايزين تفجروا الدنمارك وياللى عايزين تقطعوا علاقات مش موجودة اساسا ... فكروا كويس وانتو تغلبوهم بالحجة
انما احنا كدة العالم بيضحك علينا .... اعملوا مظاهرات اه وقاطعوا منتجات .. بس متخلوش الموقفين دول تسجيل موقف وخلاص يعني متعملوش مظاهرة عشان الناس تقول اننا عملنا .. لا اعملوا مظاهرات مش مظاهرة واحدة عشان الادباء والكتاب يبدأوا يشغلوا مخهم ويقابلوا الاساءة بالحجة وكفاية بقى كلام عن الحضرى اللى هرب ورجع .. ارحمونا ربنا يرحمكم


سلام







14 comments:

رفقة عمر said...

معلش عبدالله انا برضه اول تعليق زمانك زهقت منى
عارف سيدنا ابراهيم عليه السلام بجد يستحق يكون ابو الانبياء ويستحق انه يكون خليل الله
ويستحق ان يقول الله عنه انه حليما
بجد كل مواقفه بتاثر فيا جدا وباشعر ان مش ابو الانبياء بس ولكنه ابيناكلنا تحليك للموضوع جميل قوى
وانا كمان بخصوص موضوع الدنمارك زهقت من موقف المسلمين الهزيل
بجد انا بتحسر على حالنا الدنمارك ليس عليها شئ لانها لاتعلم قد رسول الله صلى الله عليه وسلم ليس بعد الكفر ذنب
احنا باحترامنا لنبينا وبسنته وبشرع الله هايخشنا العالم
عارف المانيا اعلنت ان الدانمارك حره فى تصرفاتها تفتكر هانقد نقاطع المانيا برضه يعنى اللى عنده عربيه بى ام وا مرسيدس هايرميها علشان يقاطع المانيا كمان
ربنا يرحمنا من عنده

مهندسه ان شاء الله said...

كلامك جميل اوى يا عبد الله
فعلا الواحد بيتسمتع جدا لما يقرأ قصه سيدنا ابراهيم والكفاح اللى شافه طول حياته كلها اختبارات من الله عز وجل ونجح فيها واكتر موقف الحلم بتاع سيدنا اسماعيل وكمان تشوف رد سيدنا اسماعيل يا ابتى افعلا ما تأمر ستجدنى من الصابرين
تحليلك مع ايات القرأن جميل جدا جزاك الله خير
نيجى لناحيه الدانمارك
انا زهقت من الشعارات الفارغه اللى بتحصل دلوقتى يتحصل مظاهرة البلد بتخرب والدانمارك زى ما هى يبقى انت عملت ايه بوظت بلدك وخلاص
المظاهرة مثلك تبقى فى اطار سيلمى مش خراب لينا ولازم نتكلم والصحافيين والكتاب والاعلام يقولوا حاجه لانهم الواجه بتاعتنا قدام العالم بس دوال فعلا مش فالحين الا فى الفن فلان راح مهرجان كان واخد الجايزة الفلانيه ويفضلوا شهر فى الحكايه دى او لاعيبه الكورة واكبر مثل الحضرى مفيش ولا قناه الا لما تلقيها بتتكلم عنه تشترى جريدة الحضرى هرب الحضرى غلط لازم يتعاقب
فينك وفين اللى بيحصل للبلد اللى بيحصل لرسولنا اللى بيحصل للعرق وفلسطين ولا حاجه الا من رحم ربى
ياريت بجد نبقى ايجابيين فى حاجه واحده فى حياتنا علشان تنصلح
وربنا يهدينا ويرحم الجميع

nonoymm said...

استمتعت بالتفصيل الجميل دة جدا ربنا يبارك فيك وعليك
عاوزة اضيف حاجة كمان ا سيدنا ابراهيم والسيدة هاجرعليهما السلامضرربا اروع مثال على الصبر من اول ما القوه في النار لحد ما امر ه المولى بذبح ابنه مرورا بصبره على الكفرة في جدالهم رغما من انهم عارفينن كل حاجة واللي عمله الكفرة معاه حصلك اهو لما اللي ما بيرضاش يفهم وعامل نفسه فاهم لما بيدخ معاك في حيطة على طول السب والشتم
ربنا يعنا موضوع الدانمارك دة حاسة انه بيشغلونا به عن غزة بيتهيالي ان المقاطعة لازم نصرة الحبيب في انفسنا والمقاطعة برضهه وتعريف دينا ورسولنا
ووربنا معانا
بوركت اخي

monaliza said...

ربنا يجازيك كل خير بجد بوست اكثر من رائع تعرف كلامك ده فكرنى بحاجة كنت فى فترة واغلب الاوقات اتذكر هذة الاية واجد نفسى ارددها"قلنا يانار كونى بردا وسلاما على ابراهيم..صدق الله العظيم"
بجد سبحان الله قوة ايمان ويقين يخلي سيدنا ابراهيم مش خايف ولا قلقان وهما بيرموه فى نار من كتر لهيبها محدش قدر يقرب منها حتى وهما بيرموه واستخدموا المنجنيق وقعد فيها قرابة التلات ايام وبعدما خرج ومش فاكرة مين بيسأله -عليه السلام-عن ايه اجمل ايامك قاللهم وانا فى النار كنت حاسس بامان عمرى ماحسيته ده طبعا فيمامعنى الكلام
اللهم ارزقنا حلاوة الايمان
احييك على تناولك الموضوع بهذة الطريقة

allah-slave said...

اسف على التأخر عن الرد لكن حق الرد مكفول :) والحمد لله محدش بيعلق عندى كتير

رفقة
طول عمرك اول تعليق يارب تفضلى كدة على طول بس :))

متتحسريش على حالنا اوي زي ما الدنمارك عايزة قطم رقبتها احنا برضو لو كان الدين فارق معانا اوي مكناش سكتنا كدة الموضوع ده الكلام فيه يطول بس خلينا في زتونة الموضوع :) الا وهو الاقناع والاقتناع بالادلة المنطقية


------------------
مهندسة ان شاء الله
اهلا بيكي مرة تانية للمدونة ويارب متبقاش الاخيرة
ربنا يكرمك على الدعاء والثناء ويارب نكون نستاهله
في حاجة بس كنت عايز اكتبها في البوست بس نسيت هوا ان برغم ان سيدنا ابراهيم كان يقيس كل شئ بميزان العقل والمنطق لكن لم يتردد في الانصياع لامر الله مقالش ساعتها ان ذبح ابنى نقص في العقل لكنه نفذ على طول
انا مش فاهم بس السطر ده " انا زهقت من الشعارات الفارغه اللى بتحصل دلوقتى يتحصل مظاهرة البلد بتخرب والدانمارك زى ما هى يبقى انت عملت ايه بوظت بلدك وخلاص
المظاهرة مثلك تبقى فى اطار سيلمى مش خراب لينا" هيا حصلت مظاهرات اساسا عشان يبقى فيها خراب ؟

من ناحية الايجابية ... لما رغيف العيش مشيبقاش فارق كتيرمع الشعب ده يبقى مؤشر رائع اوي على الايجابية :)) ... شكرا تاني مرة ويارب نشوفك تانى

-------------------------
nonoymm

ربنا يكرمك يارب ... ردك بليغ
جزاكى الله خيرا

---------------------------
monaliza
زيارتك الاولى ويارب ما تبقى الاخيرة

ا بـن عــمــر said...

جزاك الله خيرا
موضوع رائع وشامل لكل مواقف سيدنا ابراهيم
وكنت أتمنى أن تذكر أيضا الحوار الذى دار بين سيدنا ابراهيم ووالده
عندما قال له ياأبت لم تعبد الشيطان
ففى هذا الحوار من الرقة والأدب فى التعامل مع الوالد وبره حتى وان كان كافرا

عاشقه الفردوس said...

ماشاء الله ايه التدوينه دي

رووووووووووعه بجد

وعندك حق
مش بس المظاهرات
لا لازم بقي نفوق بجد

كفايه نوم بقي



انت اتكلمت علي ابو الانبياء

يااااااااااااااه


التدوينه روعه بجد


علي فكره ليك تاج عندي روح خده

ana ga3an said...

قال الله في كتابة العزيز
احسب الذين امنو ان يقولو امنا وهم لا يفتنون

فهي فتنة الايمان
فصبر جميل
و ان كل خطوة تخطوها في سبيل الله هي في ميزانك
فلاتيأس
حقيقي اعجبني موقفك

allah-slave said...

نأسف للتأخير لظروف الكلية

ابن عمر

شكرا ان واحد زيك بيكلف نفسه ويعلق عندى
ومعجب ان الموضوع عجبك

---------------
عاشقة الفردوس

شكرا للمجاملة

انا دخلت مدونتك لقيت فيها تاجين اخد انهو واحد بقى ؟

---------------
انا جعان

اشهد يا زمن اشهد يا بلوجر اشهد يا اي حد بيقرى
ان الاستاذ اسلام صاحب مدونة انا جعان عجبه كلامى
طب اطبع الرد وانزله في الاهرام ولا اعمل ايه بس

شكرا يا استاذ اسلام على متابعتك لفسايل المدونين :))

عاشقه الفردوس said...

خد اللي انت عايزة

خدهم التلاته مش الاتنين

احنا مش عايزين حجج
:)))

محب الدين said...

استاذنا الغالي جزاكم الله خيرا

وربنا يبارك في كرمك .. فعلا الجدال من غير أي هدف ليس له أي معنى ومجرد تضيع وقت .. وتركه أفضل .. قا لالنبي صلى الله عليه وسلم " أنا زعيم بيت في ربط الجنة لمن ترك المراء ولو كان محقا " .. أما المناقشة والمحاجة بالحسنى فمطلوب .. قال الله تعالى " وجادلهم بالتي هي احسن " .. ورد الشبه أمر واجب عليمنا جميعا .. ولن نرد إلا بعد أن نتعلم .. ربنا يبارك في حضرتك

على فكرة موقف إبراهيم في سورة الأنعام " وكذلك نري إبراهيم ملكوت السماوات والأرض " الموقف ده على الراجح من أقوال المفسرين إنه كان يحاج قومه أو يناظر قومه وليس كان يشك في ربه ثم اهتدى لما رأى هذه الأيات

جزاكم الله خيرا

المستنصر بالله said...

من اجمل ما قرات عن سيره سيدنا ابراهيم عليه السلام
بوركت اخى الفاضل

hend...hanady said...

طب تصدق انت طلعت اشجع منى شخصيا لاننا من حاولت اكتر من مره مع اصحابى فى حاجات كتير وهما من النوع السفساطيين دول وكمان دماغهم كده يعنى لو عملت ايه انت اللى هتطلع على باطل فجبت من الاخر وريحت دماغى والتزمت الصمت هو طبعا المفروض ناخد سيدنا ابراهيم قدوة لينا مدام بنجادل فى حاجة لنفع الناس بس مش كل الناس لهم القدرة على ذلك خاصة لو كان اللى بتجادله له قدرة عالية على الاقناع وانت مش عارف تخشله منين
بجد احنا لو ندرك الانبياء كلهم تهبوا ازاى علشان ينشروا دين الله فى الارض مكنش ده يبقى حالنا

TV de Plasma said...
This comment has been removed by a blog administrator.