Follow by Email

Wednesday, September 6, 2017

أيام الجيش 8


نفس اليوم  الساعة 7:30   مساءاً 

احنا  دلوقتى  قاعدين  على  قضبان السكة الحديد  مستنيين  القطر ... الجو  ساقعة اوي  والحديد  بارد جدا  وعلى مد البصر يمين وشمال  عساكر  قاعدة  .. سمعنا  صوت  زعيق وخناق .. اتضح  ان ظابط  صغير  ضرب عسكري على وشه  .. العسكري  حب  يتّبع  الميري ويروح  يتظلم  للرتبة الأعلى .. اللي  هو كان "ظابط عظيم  القطر" .. ورتبته  رائد ( نسر على كتافه من غير نجوم ) الولد  كان  بيعيط  وجيب الزنط  مقطوع  (الجاكت في الجيش اسمه زنط).. وواقف قدام الرائد  انتباه وعمال يتكلم  بحرقة وبيقول له: "أنا بتظلم أهه  وعايز حقى" .. الرائد  ساب كل حاجة وقعد  يقله اتكلم عدل ووطي صوتك..  الواد مكنش عارف يتكلم من كتر العياط  ..  وكل ما يتكلم الرائد يقول له وطي صوتك  .. وخده على جنب  بعيد  .. انا  قلبي انكسر للواد  ده أوي  ولسة فاكر الموقف  لحد  لوقتى كأنه امبارح  .. معرفش الواد ده عمل ايه  .. ممكن يكون عمل حاجة كبيرة .. وممكن  يكون الظابط  الصغير عايز كبش فدا عشان الباقيين  يترعبوا ويتم السيطرة عليهم .. المهم  ان في كلا الحالتين مينفعش حد يضرب حد كحل  لمشكلة ما او كنوع من العقاب مثلا  ...

واحنا  قاعدين .. كان  في واحد  بيعدي علينا  بشاي  .. انا مرضتش  اشرب عشان  موضوع  الحمام ده  .. وحسنا  فعلت.. لأن اليوم مكنش هينتهي بسهولة .. بعد شوية بدأوا  يزعقوا  فينا  جامد..  قوم  يابني  انت وهو  القطر جاي ... القطر جاي  يا دفعة  .. قوم  ياض منك له.. تحس اننا مذنبين وبنترحل على المعتقل مش ناس محترمة ليهم حياة برة واضطرتهم ظروف السخرة والتجنيد الإجباري في البلد الوسخة دي انهم يخشوا الجيش .. كان ليهم آمال وأحلام والجيش هدها.. الناس  قامت  وشالت الشنط والمِخَل  .. ومستنيين القطر يجي.. مفيش حاجة جت .. فين  بعد عشر دقايق كدة ولا حاجة القطر جه وموقفش على رصيف .. اتنين طلعوا الأول  وحدفنالهم الحاجة بعدها طلعنا احنا  .. وكان في ناس محتاسة مش عارفة تطلع القطر .. زي كيلاني مثلا اللي كان صعبان عليا طول الترحيل ومخلي بالي منه جامد .. وناس القطر كان بدأ يمشي وهي لسة مركبتش .. وناس اول ماطلعت  نامت مكان الشنط  ،ببساطة وعفوية وبدون مقدمات ..حطت راسها ونامت  ... المهم القطر اتحرك  ... وكنت  بدأت احس بجوع  شديد .. عشان مكلناش امبارح كويس ومفطرناش انهاردة  .. وجه الترحيل على غفلة فمتغديناش  .. كان في ناس بتعدي في القطر بلب وعسلية وقرص .. بس  مرضتش آكل بصراحة وقلت استحمل  شوية ميجراش  حاجة كلها شوية ونوصل  .. والشوية دول كانوا 3 ساعات .. في القطر عدى الكومساري  اللي بيلم التذاكر فده كان أول  حاجة تلفت انتباهي اننا في قطر مدني مش عسكري  .. شوية وعدى علينا عسكري من بتوع  الشرطة العسكرية وقالنا  محدش يدفع تذاكر .. فضلنا  قاعدين وقعدنا ندردش مع ملازم أول كدة  كان قصير وبشنب رفيع .. لابس مموه  وبيقلنا انه جاله  استدعا على عجرود  .. قالنا  إن السويس عموما مبتبقاش مستوفية أعدادها من  العساكر بسبب الوسايط  وكدة .. وبما  انه محدش عارف بكرة هيحصل إيه  .. فانتو هتروحوا  مؤقتا مشاة  لحد ما الظروف تتحسن وترجعوا دفاع جوي  تاني .. قلناله ده  الصولات بيقولوا ان  سلاحنا هيتغير .. قالنا الصولات مبيفهموش حاجة .. كلها كام شهر وترجعوا سلاحكم الأساسي .. مستحيل إن حد يتغير سلاحه  بعد  ما يقضي مركز التدريب .. لاحقاً طلع إن كلام الظابط  غلط طبعاً  وخلصت جيشي وأنا مشاة .. وخدت شهادتي على إنى سلاح مشاة عادي 


فضل القطر ماشي  يهبد فينا ويرزع  لحد ما  وقف  برضو في وسط الصحرا  زي  يوم الترحيل  بالظبط  .. موقفش  على رصيف عشان ننزل منه زي البني ادمين .. رمينا المخل  والشنط  ونزلنا  نط ... وفضلنا ماشيين  بنفادي  قضبان السكك الحديد  المصدية المرمية في كل مكان .. المكان كان بائس أوي وكل ما نبعد عن المحطة (الإفتراضية )  دي كل ما بيقل النور .. ولما  نزلنا  مبقيناش  لاقيين  نفسنا  فقعدت أنده على العيال  .. ولقيت  ناس  بتنده عليا.. مع  مواصلة المشي  بقيت  فعليا  مش  شايف  حاجة  وبخبط في اللى  قدامي .. وعرفت  ساعتها معنى الآية  (إن أخرج يده لم يكد يراها )  الليلة دي مكنش فيه  قمر  طالع  وكان  صوت الناس  وهيا  بتنده على  بعض  بيزودلك خوفك وارتباكك فعلا  مكنش  في  اي حاجة تمنع الناس  انها  تتوه  في الصحرا في  الضلمة دي  .. الدليل اللى ماشي قدام مكنش هاين عليه  حتى  ينور بولاعة ولا  بكشاف ولا أي  حاجة .. شوية شوية  لمحنا  نور من بعيد  كدة .. النور فعلا  بيديك  اطمئنان  في العتمة .. أعتقد ده كان  سبب بديهي  وكافي  انه يخلي  سيدنا موسى عليه السلام  يقف  ويتجه  ناحية  النور ويقول لأهله "سآتيكم بشهاب  قبس لعلكم تصطلون".


 لما  وصلنا  رمينا المِخَل على الأرض   وقالولنا اكتبوا اساميكو على المخلة عشان  هتتحط في عربية إيواز (الإيواز عربية نقل صغيرة في الغالب صناعة تشيكي وهي عربية سيئة في القيادة والصيانة معرفش ليه الجيش  بيجيبها لحد دلوقتى )  المهم الحمد لله كنت  كدة كدة  جايب معايا  أقلام الخط تحسبا  ان حد يطلب مني أوريله  خطي  عشان أخش مكتب شئون الأفراد ولا العمليات  واتظبط في الجيش وده اللى حصل  فيما  بعد بدون ترتيب مني؛ المهم كتبنا أسامينا  على المخل  ورميناها في العربية، وطلعنا اتوبيسات كبيرة.. كانت الساعة 10 ونص  تقريبا  ساعتها  .. تخيل معايا  اننا مكلناش من امبارح ولا نمنا  وده كان معاد النوم  اللى اتعودنا عليه .. المهم الاتوبيسات  خدتنا  لمكان كدة مكتوب على البوابة بتاعته قيادة الجيش الثالث بعجرود .. أول مرة كنت  أعرف اسم عجرود  دي .. يعني قد  ايه  بنبقى عايشين في بلدنا وبنتغنى  بترابها  وحبنا ليها  واحنا أصلا مش  عارفينها .. الاتوبيسات  دخلت  عجرود  وفضلت ماشية بينا   لحد ما  دخلنا على بوابة  تانية داخلية  اسمها  معسكر  الانضباط 

أول ما نزلنا من الأتوبيسات قالولنا  كل واحد يروح  يشوف مخلته  .. طبعا  عدد مهول من المخل واقفة ومرمية على الأرض كدة  زي  ما يكون عربية نقل محملة شكاير دقيق اتقلبت.. الناس  من كتر ما زهقت من التدوير على مخلها  بقت تاخد اي مخلة وتمشي..  ده غير اللى لقى إن مخلته  مفتوحة ومتقلبة .. شئ محزن أوي والله السرقة المتفشية في الجيش دي  بين العساكر.. احنا كنا  جايين جداد،  معنى كدة ان في عساكر  خلصت جيشها وعايزة تسلم المِخْلة .. وطبعا  الجيش  بيجبرك  تسلم  مخلتك  جديدة  وتتصرف وتجيب الحاجات الناقصة ..  يعني الأفرول اللى تلبسه  لازم ميكونش  استهلك  قبل كدة  عشان يقبلوا  ياخدوه منك في التسليم .. طبعا اللامنطق ده هيفضل ملازمك طول الجيش فمتستعجبش ... المهم  بعد  جهد  ووقت كبير  لقيت  مخلتي أخيراً .. ومكنش متاخد منها  حاجة الحمد لله  ولقيت بطاطيني كذلك  .. فده كان شئ  كويس جدا  الحقيقة

بعدها  رجعت  تاني لمكان  تجمع الناس .. لقيت  في  ناس  بتفرش البطاطين  استعدادا   للبيات .. واحنا كل ده مكلناش ولا نعرف هنتحرك تاني ولا هنبات ولا ايه بالظبط .. محدش عارف حاجة ومفيش حد عنده معلومات .. جه في بالي لو فرضا احنا في حرب حقيقية دلوقتى ايه كمية الاضطراب والبلبلة اللي عند الصولات والظباط دي؟! .. امال هنحارب ازاي؟ ونحارب مين اصلا!

فضلت افكر كدة لحد ما قطع تفكيري واحد بيقلي يلا عشان ناكل ..وانا كنت واقع من الجوع بجد ومستعد اكل اي حاجة .. لمحت يحيى وعماد واقفين مع ظابط كدة فروحت اندهلهم .. جم معايا واحنا ماشيين كدة عادي جه عسكري قديم وحب يعمل فيها فلوطة ووقفنا صفوف كل صف بيتكون من خمسة وبدأنا نمشي .. لما بدأنا نتململ قالنا امشوا الخطوة العسكرية ... بصراحة مكنش وقتوا خالص احنا هلكانين حرفيا وده بيقلنا امشوا الخطوة العسكرية عز الليل والساعة 11 ومفيش حد باصصلنا اصلا .. اتخنقت جدا .. بس ده كان تمهيد للي هشوفه بعد كدة في الجيش من عساكر زيها زيك داخلة تقضي خدمة وتمشي بس نفسيتها الضعيفة بتخليها تتطبع بطابع الظباط والصولات اللي جوة ويبدأ يخرج كبته وضعفه وخوفه عليك .. عموما وصلنا للميز ودخلنا في طابور وكان لسة متنضفش من وقت الغدا تقريبا كان فيه ع الارض رز كتير والريحة كانت وحشة اوى زي ريحة العيش المبلول في مية اللي بيأكلوه للبط ده ولما جيت اقعد لقيت فيه صراصير كتير تحت الترابيزات ... الوضع مزري .. بس انا جعان .. وافتكرت انى قعدت من غير ما اجيب صنية ( الصينية في الجيش اسمها سرفيس بتبقى صنية معدن متقسمة 3 اقسام وفيها مكان محفور لكوباية وسبق اتكلمت عنها في مركز تدريب ) المهم العسكري غرفلي كمية كبيرة اوى من المربى وكمية اكبر من الفول لدرجة انه كان بيدلدق مني طول ما انا ماشي .. كنت مستغرب .. من امتى الكرم ده يعني في الجيش .. عديت على العسكري اللي بعده اداني العيش ومثلثين جبنة نستو .. قعدت في مكان ما مفهوش صراصير بس كل الترابيزات كان عليها بقايا رز وعيش واول ما قعدت الصراصير جاتلي في الاول كانت بطني مقبوضة ومش قادر اكل .. خصوصا انى لقيت ان الفول حمضان عشان كدة الواد حطلي منه كتير .. حمضان بس سخن .. فكرت آكل واللي يحصل يحصل بس مرضتش في الاخر قلت اكل مربى وجبنة وخلاص مع انى كنت عايز اكل حاجة سخنة بشدة، الجبنة كان طعمها سيئ اوى كان عامل زي الصابون كدة وريحتها كانت مقرفة كانت ماركة غريبة اسمها جبنتي .. بس دي الحاجة الوحيدة المتاحة يعني والوحيدة برضو اللي متغلفة .. كلت المربى لقيتها ممررة من اماكن ومسكرة من اماكن تانية .. كنت بائس اوى .. تعبان والاكل قدامي ومش عارف اكله عشان الاكل لايصلح للانسان ولا حتى البهايم .. قمت وفضيت الاكل في الزبالة كما جرت العادة وخرجت.

لما خرجت لقيت واحد بيقلنا رايحين فين ؟ .. لازم تمشوا في تشكيل مينفعش تمشوا كدة بمزاجكوا .. مكنش لسة الواحد اتعود انك تسمع كلام عسكري زيه زيك كدة يؤمرك ويقلك تعمل ايه ومتعملش ايه .. بس عموما المشكلة دايما في الناس اللى بتبدأ تسمع الكلام بمجرد ما بيتقال وبالتالي لو خالفت هتبقى انت الوحيد الظاهر فيهم وبالتالي يسهل ساعتها عقابك وجعلك عبرة. المهم عملنا برضو تشكيل الجيش المعتاد .. خمس عساكر في كل صف والصفوف ورا بعضها بمسافة ذراع .. فضلنا ماشيين عادي فالعسكري اللى بيقودنا حب يجود ويمارس سلطته فقالنا امشوا المشية المعتادة .. كالعادة  ناس سمعت الكلام .. بس بقية الناس نفضولوا ومشيوا عادي لحد ما سمعنا زمارة عربية، ساعتها العسكري قالنا أقفوا أقفوا ، كنت فاكر انه بيعمل كدة عشان العربية متخبطش فينا، بس لقيته وقف انتباه  وعمل التحية العسكرية للعربية، المهم كملنا مشي لحد ما رجعنا المعسكر تاني اللى كنا فيه من شوية دورت على مكان الحاجة بتاعتي وقعدت، مفيش 10 دقايق لقيت واحد بينده على العساكر ويقول الناس اللى هتسمع أسماءها هتترحل دلوقتى!!


لا أنا ولا المدونة

الواحد وحشته الكتابة، مش مصدق إنه عدى 10 سنين كاملين من ساعة ما عملت المدونة دي، الكتابة زمان كانت سلسة، وبتخرج بدون مجهود، كانت ممتعة بالنسبة لي، وكانت بتوثق أحداث ، وبتطلع مكبوتات، دلوقتي بقى صعب جدا الواحد يعمل زي زمان، كل ما آجي أكتب حاجة أفتكر ان في كذا حد هيقرى اللى هكتبه، أتراجع، أو باكتب وأخليها في الدرافت، شعور سيء إنك تبقى بتكتب وتبقى عارف إن في حد هيقرا اللى بتكتبه ده.. فتمتنع، حتى لو كان فضفضة وهراء وكلام يبدو عادي، بس شعور سيء إنك متبقاش على حريتك زي ما اتعودت أو زي ما تسمح بيه شخصيتك 

 معرفش هسيب المدونة دي مفتوحة لحد امتى، ومعرفش هعرف أرجع اكتب تاني ولا لأ، معرفش هعمل مدونة تانية مجهولة ميعرفهاش حد واكتب فيها وتتعرف تاني ولا معملش حاجة خالص واسكت وخلاص؟  حتى لو حاولت أرجع أكتب زي الأول تقريباً مش هعرف، باين كدة ان مفيش حاجة بتظل على حالها، لا أنا ولا المدونة 

Monday, November 7, 2016

Friday, November 4, 2016

المرحاض.. أفضل اختراع في العصر الحديث.. هذه مراحل تطوره عبر التاريخ

التقرير الأول المنشور لي في الهافنجتون بوست عربي 

http://www.huffpostarabi.com/2016/10/19/story_n_12520116.html?utm_hp_ref=mnwat

في 2050.. مدارس بلا فصول ونظام تعليمي يعتمد على اللعب!

التقرير الثاني المنشور في الهافنجتون بوست 

حارب العنصرية ضد المسلمين وكافح لاستقلال بلاده.. ماذا تعرف عن حياة علي عزت بيغوفيتش؟

التقرير الثالث المنشور في الهافنجتون بوست
http://www.huffpostarabi.com/2016/10/25/story_n_12635776.html?utm_hp_ref=mnwat

من "صرخة الموتى" إلى "همسات هتلر" وحتى الموسيقى..الصوت سلاحٍ "مخيف" في الحروب

التقرير الرابع المنشور لي في الهافنجتون بوست 
http://www.huffpostarabi.com/2016/10/29/story_n_12702918.html?utm_hp_ref=mnwat

حلم أنه يُطعن فاخترع ماكينة الخياطة.. "أضغاث أحلام" تحوَّلت إلى اكتشافات هامة

التقرير الخامس المنشور لي في الهافنجتون بوست عربي 


Wednesday, October 19, 2016

يا ليل أنّ




أنا عرفت السمسمية من منتدى سماعي في 2007 وكان عندي مكتبة لابأس بها .. أنا بحب أسمع سمسمية كتير ودايماً بحضر حفلاتهم لما بتبقى مجانية ، اسمعلاوي وسويسي وبورسعيدي السمسيمية في الأغنية دي هتتحط جوة جوة المفضّلات


يا ليل أنّ .. يا ليل أنّ الحبيب وافى .. سهران وأرده صباحه وافى .. لما قالولي حبك مسافر.. بكت عيوني زادت مواجع..يا بحر دجري وتعوم جزايل .. أهلك وناسك أهلك وناسك فيك ظلموني .. وغلبت أحلف لم صدقوني .. الاسمر عزمني جوة الجونينة .. ملى كساته وسقاني بيها .. يا بير زمزم عتبك حجارة .. والشربة منك دوا للحيارى .. يا بير زمزم سلبك سلالسل .. والشربة منك دوا للمسافر .. يابير زمزم عتبك حرير .. والشربة منك دوا للعليل .. يا الو المعاطي أنا دخيلك .. وفي كل مولد بسعى وأجيلك .. إلا السنة دي أنا مش فاضيلك .. يا ناس على الله كريم يحنن .. يارب حنن قلبه عليا .. واليوم يا بدر انت زلت تزيل الهموم .. ونجتمع مثل القمر والنجوم .. ونحتسي سر الكؤوس كؤوس الهنا .. بين المُدام وفي ظلال الكُروم .. صحبة وكانت من قديم قديم العهود .. تبلى بها خُطابها والشهود .. فيها اصطفى آدم ونوح وموسى وهود .. وإبراهيم جاء لَبِي العهود .

والعال والعال يا يوستفندي يا ابن عم البرتقان .. أما التفاح سايح ورايق وأبو سمرة سايق الدلال .. قد ما أحبك ممنون منك .. اسمع بقى يا سلام .. سيدي واخلف ظنك .. المجال ده يقول المجال ده يقول .. الله يسامحك .. سيدي وهجرني هجرك وجرحني لحظك .. والنبي مكنش عشمي عشمي .. روح الله يسامحك.. يا هجر وصبابة وفراق يا ليل وطول ع العشاق .. اعمل معروف .. يا مالك قلبي اعمل معروف .. حبك كواني تعالى وشوف .. يا ما بكرة نسمع .. وبعده نشوف .. والحلوة خرجت ع المكشوف .. الحلوة خرجت ع المكشوف .. البيضا خرجت ع المكشوف .. هجر العزول دايما مكشوف.. هجر العزول دايماً مكشوف

Wednesday, August 5, 2015

the best of youth

فيلم مميز جدا، يحسسك انك في رواية أجيال لماركيز او لنجيب محفوظ، كل زاوية تلاقي فيها اهتمام بالتفاصيل كأنك بتقرى لديستوفيسكي وكل حاجة محطوطة قدام ميزان الخير والشر كأن نيتشة هو المخرِج، النوع ده من القصص اللى مع كل سطر تلاقيه بيعلمك حاجة جديدة أوبيفتحلك باب أو ينورلك طريق. النوع ده من القصص اللى محدش ينفع يحرقهالك حتى لو ذكرلك تفاصيل التفاصيل. النوع ده من القصص اللى بتشوف فيه الأحداث ازاي انها عمرها ما بتفضل أبداً على وتيرة وحدها حتى لو كان عندك كل مقومات النجاح، لازم يحصلك فشل ما وكبوات واحباطات كتير تظهر في حياتك، حتى لو انت لم تختر ده.

نرجع للفيلم 
فيلم بتشوف فيه الصراع بين أكتر نمطين شائعين من البشر: العقلاني/السينيكالي وبين العاطفي/السيمنتالي، الطريقتين غرضهم التغيير للأفضل وبيسعوا لإنتصار الخير ، بس كل واحد بيكتشف ان في تمن ما لازم يندفع عشان الطريق يكمل للآخر، وطبعا مفيش طريقة مثلى لإدارة الأمور لأن الكون ملوش كتالوج يدار به لكن له خالق ينفذ مشيئته في الأشياء فتحدث

الفيلم  طويل جدا 385 دقيقة يعني 6 ساعات و20 دقيقة ، فيلم دسم أوي والكتابة عنه مش سهلة، انا معرفتش اتفرج على الفيلم ده مرة من واحدة في الأول، كنت بتفرج عليه بشكل متقطع لحد ما قعدت واتفرجت عليه حتة واحدة، وهتتفاجئ من ان المخرج عرف بشكل سحري يخليك متزهقش طول ال 6 ساعات دول عشان وان كان الفيلم طويل وبيحكي فترة 40 سنة ولكن ايقاعه سريع وأحداثه متشابكة وممتدة في أكتر من اتجاه وبيتكلم عن كل حاجة في ايطاليا خلال الفترة من 1966 لحد 2003 كل حاجة  في ايطاليا جغرافياً واجتماعياً وإقتصاديا وثقافياً، وازاي المجتمع الايطالي اللى نوعاً ما متحفظ دينيا وأخلاقيا نسبة لبقية أوروبا كل شوية بيصحح مساره. 

الفيلم فيه شخصيتين رئيسيتين، شخصية نيقولا كراتي العاطفي الجذاب والمحبوب من الجميع: طبيب أنهى سنوات دراسته بنجاح في كلية الطب بنصيحة من أستاذه انه يسيب ايطاليا ويدرس في اي حتة في اروبا أو امريكا أحسن له، لكن نيقولا لا يخطط لشئ هو فقط يفعل ما يحبه يثق في حدسه دائما ويترك الأمور تسير كيفما تشاء لا كيف ما يشاء هو، ولذلك  بيأجل شوية فكرة السفر للدراسة لأنه لسة محددتش هو ناوي يتخصص في ايه لسة مستنى الدنيا تبينله ده، ولذلك بيحضر نفسه انه يلف مع اخوه واتنين من أصدقاء الدراسة أوربا في رحلة طويلة 

الشخصية التانية "ماتيو كراتي" العقلاني المنضبط المثالي الذي يرى أن كل شئ لابد ان يخضع للقوانين وأننا وحدنا نتحكم بالمقدمات والتوالي معا: طالب متميز طوال سنوات دراسته،  متوحّد ويفضل الخلوة  ويهوى التصوير الفوتوغرافي - يحظى بإحترام الجميع بالأخص والده الذي يعلن في كل مناسبة انه فشل في محاولة فهم سلوكه ورغباته ويحظى أيضا باحترام أمه المدرّسة التى يعجبها كثيرا توفق ابنها الدراسي فهذا هو مصدر فخرها وارتباطها الوحيد به - له شواهد تخوله المسير في مستقبل رائع كأديب، ولكنه لا يقبل الاختلاف في الرأي مع أستاذه فيتخلى سريعا عن مهنته عند أول عائق ، وينضم لبرنامج في مركز تأهيل نفسي لمساعدة المرضى ويتعلق ب "جورجيا" فتاة تعرضت لمعاملة سيئة من أبيها الذي بدوره أودعها المصحة النفسية وانقطعت اخباره عنها ، صارت متوحدة ومصابة بفصام حاد، يعلم أنها تعالج بالصدمات الكهربائية فيهرب بها من المصحة و"يوّرط" أخاه نيقولا في رحلة أخرى لتسليمها لوالدها، وبالطبع يرفض والدها استلامها فتصير عبئاً عليهم في رحلتهم الأساسية ، تقبض عليها الشرطة وتنقطع اخبارها عنهم مؤقتا لمدة عشر سنوات، يشعر ماتيو بالفشل فيعود لروما ليلتحق بالخدمة العسكرية ويكمل نيقولا طريقه في رحلة اكتشاف الذات ولكن دون أن ينضم  لصديقيه 

يجرب نيقولا حياة الهيبيز ويضطر للعمل في ورشة نجارة في النرويج لتدبير نفقات معيشته، حتى يحدث فيضان مدمر في فلورنسا/فيرينزا فيضطر للرجوع للمشاركة في جهود الانقاذ.

وبالمصادفة يحضر أخوه ماتيو أيضا كجزء من قوات الجيش للدفاع المدني ويلتقي الاثنين بصديقيهما ، فيتأمل أربعتهم ما آلت إليه الأمور وتكون رمزية الفيضان أن حياة جديدة طمرت تحت الاوحال وبدأت حياة جديدة لإيطاليا وبطبيعة الحال لنيقولا نفسه

يتعرّف نيقولا على جوليا من خلال عزفها لمقطوعة لموتسارت على بيانو وسط الأنقاض، جوليا المتأثرة كثيرا بالفكر الشيوعي وبالمقاومة المسلحة لتغيير الأوضاع تحضّر لدراسة الماجستير في الرياضيات، يعجب بها نيقولا ويعود معها لتورينو وينتظم معها في وقفات المعارضة والاحتجاجات وينتقلا للعيش معاً وينجبا طفلتيهما الوحيدة سارة. مع الوقت يتضح لنيقولا أن جوليا تتحول تدريجيا لتشبه تصرفاتها تصرفات أخيه "ماتيو" ويكتشف مع المزيد من المشاكل الحياتية انه هو من لم يأخذ وقته للتعرف عليها بشكل أكثر وأن القليل من التخطيط  عموماً لن يضر.

 أما "جوليا" فتتخلى عن عزف البيانو لأنها تعتقد أنها لن تتقن تعلّمه أبداً وبما أنها شديدة التطرف فيما يخص رغباتها فتتخلى تماماً عن عزف البيانو فهي ك "ماتيو" إما ان تفعل الشئ بشكل صحيح 100% أو لا تفعله أبداً. تنخرط أكثر فأكثر في التنظيم السري الشيوعي وتتخلى عن ابنتها وتهجر نيقولا وتصبح أحد منفذي الاغتيالات في التنظيم . 

من خلال الاحتجاجات يتعرف نيقولا على صديقين جديدين:
- "كارلو" محاسب موهوب مهتم بالشأن الإقتصادي العام، وفيما بعد في مشهد الجواز من أخت نيقولا (فرانشيسكا) لخبطة عاقد القران بتدينا انطباع ان الأصدقاء بقوا خلاص عيلة واحدة  وان مش شرط عيلتك بس تبقى اللى من صلبك لأ ممكن جدا أصدقائك المخلصين يبقوا جزء من عيلتك.
- "فيتالي" عامل بشركة فيات للسيارات، منتظم في النقابات والحركات العمالية ويتحول فيما بعد - بعد تسريحه-  لمقاول بناء ناجح جدا وفي الآخر هو اللى هيبني بيت كارلو اللى هيبقى بيت العيلة اللى بيجمع الكل،في مشهد جميل أوي فيما بعد لما كارلو يتجوز اخت نيقولا الصغيرة "فرانيشسكا" ويعرف ان فيتالي اتسرّح من شغله.
من جهة أخرى ينضم "ماتيو" لمجموعات فض الشغب ضمن مظاهرات تورينو  التي تشهد احتجاجات مستمرة نتيجة لإضرابات العمال المتكررة، يصاب صديق "ماتيو" المدعو "لويجي" في الاحتجاجات حيث ينهال أحد المحتجين على رأسه بهراوة مسببا له شللاً دائما ، يعتدي "ماتيو" على المتظاهر فيلحق به الأذى ويتم على أثره نقل "ماتيو" إلى صقلية ليعمل مصوراً مع فريق البحث الجنائي التابع لشرطة صقلية ويقابل "ميريللا" التي تعجب به من أول نظرة وتتحرق شوقاً للقاءه مجدداً ، يعطيها "ماتيو" بعض النصائح في التصوير الفوتوغرافي ويتركها سريعا للذهاب لتغطية جريمة ما وقبل الذهاب يخبرها أن اسمه "نيقولا"  -وهذا ما ستفهمه في مشهد الختام  من ظهور شبح ماتيو ثم تركهم يتبادلون القبل في سلام- على إثرها يقع "ماتيو" في مشكلة نتيجة حدة طباعه يتم على أثرها نقله مجددا لقسم شرطة باليرمو  وتتوالى الأحداث التى تؤثر أكثر وأكثر في حدة طباع ماتيو واحباطه من أن لا شئ يسير وفق ما يريد. انتقاله المتكرر لوظائف وأماكن مختلفة دليل على روحه الحائرة مثله مثل جوليا  طباعه الحادة وهجومه على الأفراد استبدلتها جوليا بالاغتيالات المسلحة ، لم يرد ماتيو التعلم حتى عندما قضى ليلته مع ماريللا، لا أحد يتحدى الحياة، لا أحد أقوى من تصاريف القدر من يفعل ذلك يكون مصيره الانتحار، أو يخسر حياته في السجن كـ "جوليا"

"جورجيا" دائما كانت تمثل نقطة التقاء نيقولا وماتيو ودائما ما تظهر عند نقاط التغيير الكبرى في حياة ماتيو في البدء عندما وجدها ماتيو تغيرت رحلتهم المزمع قضاءها في أوروبا وعندما فقدوها .. فقد نيقولا أخوه ماتيو ليلتحق الأخير بالجيش،و بشكل خاص ويتضح ذلك عند العثور عليها مرة أخرى في حالة يرثى لها كان ماتيو أيضا يمر بنفس الحالة ، وحين ما تحررنيقولا من إرث ماتيو .. ساعدها نيقولا لكي تحرر نفسها هي الأخرى طبعا بعد فوات الأوان وهو ما اتضح في مشهد عدم لحاقها بالقطار ولكن it's never too late  في آخر الأمر قد نعيش حياة بشكل لا نريده فقط لنضحي بتجاربنا ليتعلم الآخرين.
سارة  بنت نيقولا وجوليا شهدت طفولة جيدة نوعا ما ولكن ترك أمها لها أثر كثيرا في شخصيتها وجعلها مع الوقت تتجه نحو العزلة والاكتئاب نفهم هذا من مشاهد سريعة لحواراتها مع أبيها ومشهد البالون الأرزق الذي أطلقته ليجد أمها، كانت سارة في بداية حياتها تحتاج إلى أم، ثم مع فترة المراهقة تحولت الى سخطها عليها وأنها لم تتحمل المسئولية ، يتضح هذا من المشهد الذي أخبرها فيه نيقولا أنه ذاهب ليتحقق من مدير شركة ما حاول الانتحار لأنه لا يتحمّل السجن فعقّبت سارة انه لا يستحق البراءة لأنه لم يتحمل نتيجة أفعاله (يفهم نيقولا من كلامها نبرة التطرف الزائدة ويحاول كبح جماحها بطريقة ناعمة لكنها مؤثرة على المدى الطويل )  تنتقل سارة للعيش مع عمتها فرانشيسكا وزوجها كارلو، هي في حقيقة الأمر تحتاج إلى عائلة وإلى من يعوضها عن أمها الهاربة ووالدها المشغول دائما ، فيما بعد في آخر الفيلم بعدما تعثر سارة على مكان أمها يسألها نيقولا بعد أن قرأ رسالة جوليا لسارة .. سألته سارة "ماذا عليها أن تفعل؟"  فرد "هل أنتِ سعيدة؟" إذن عليكِ أن تكوني كريمة وتساميحها وهو ما حصل فيما بعد في المشهد التالي مشهد الكنيسة

لقاء سارة بأمها شئ شديد الدلالة أيضا وهو ما يعلّمنا أن الانفتاح على الفن يختصر الكثير من سنوات الحياة اللازمة لتعلم الحكمة والتسامح وكل القيم النبيلة ، بكل بساطة نسفت سارة كل سنوات جوليا البائسة وهي أن الحرية الحقيقية ليست في نمط واحد لابد أن يسري على الناس ولكن الحرية هي ان تضمن أنماط متعددة للعيش لا تتعارض فيما بينها وهذه دلالة كلمة سارة لجوليا  "عشتي عمرك كله محاولة قلب نظام العالم والآن تبحثين عن إذن الكاهن للعب البيانو ؟ تلعب جوليا على الأورغن أخيرا دون انتظار توفر بيانو ودون انتظار اتمام اتقانها العزف تتعلم جوليا من ابنتها ان تستغل الظروف المواتية وأن الفن منبعه الروح والشعور به لا ينبع من  العقل والمنطق

"أندريا كراتي" ابن ماتيو وماريللا طفل نشأ مع أمه في مدينة ساحلية منعزلة يتسبب الصغير في تغيير حياة جدته ، أم نيقولا عقلانية إلى حد كبير ودائما ما كانت  تتشاجر مع الأب لأنه كان يحب الحياة ويغلّب الخيال على الحقائق ، بينما هي المعلّمة مولعة بالإنضباط والدقة يتضح ذلك في تربيتها ل "جيوفانا" البنة البكرالمحامية ثم القاضية فيما بعد وماتيو العنيد ، وفي المقابل يؤثر الوالد في نيقولا وفرانيسكا المحبين للحياة السعداء المرحين والمؤثرين في حياة غيرهم بالإيجاب.

قبل أن تتعرف الجدة على الصغير من نيقولا ، كانت حياتها بائسة كانت ميتة نظريا ، فحركتها صارت بطيئة وتسكن في شقة معتمة واستخدم  نيقولا لفظ الكفن "حرفيا" ليصف شقتها وحياتها ، تعارض نيقولا في البدء ولكن يفلح نيقولا في إقناعها تنتصر فدائماً ما تنتصرالحياة الجديدة على القديمة. في الطريق إلى صقلية حيث تسكن ماريللا يتصارح نيقولا وأمه ببعض المشاكل العالقة ، كانت هذه هي مشكلة العائلة من البداية الأب يخفي مرضه ماتيو يخفي خططه للمستقبل نيقولا يخفي مشاعر غيرته تجاه أمه ، الأم تخفي سبب قسوتها عليهم ، لا أحد يسأل ولا أحد يفصح عن الأسباب. يتغير ذلك كله طبعا في طريقة تعاطي الجدة مع الحفيد حيث تتلافى كل أخطاء تربيتها لماتيو فيغدو أندريا مزيجا من العقل والعاطفة، مزيجاً من الحزم واللين، مزيجاً من الثقافة واللّهو مزيجا من نيقولا وماتيو، حتى الجدة نفسها تتخلى عن قيودها وتستمتع بتدخين السجائر ببساطة شديدة مع عمّال البناء ، أدى كل من الجدة والحفيد مهمتهما تجاه الآخر. ثم ترحل الأم فجأة بعد انهاء مهمتها في مشهد بديع جدا  حيث يتلو طفلا ذا احتياجات خاصة برقية النعي على مسامع نيقولا ومجددا يموت أحدهم ليولد الآخر.
من وجهة نظري ده هو اليقين الصافي اللى كان عند أولياء الله، اللى كان يخليهم شايلين هم الآخرة بشكل صادق يخليهم ميعرفوش يتفاعلوا مع الدنيا او يهتموا بها ويعتبروها صدقاً أنها ليست ذات قيمة، يقين يخليهم يأتوا بالعجائب اللى بندرجها احنا في عالم الميتفيزيقيا عشان محدش يتريق علينا ويقول علينا دراويش 

أهل اليقين دول اللى عارفين أن الأمر ((كله)) لله وأنك حين تحرك العير لتصيب تجارة فأنت لست سوى حادياً لها لا أكثر فأنت لا تملك أمر البيع والشراء، وهنا بيبقى عندنا 3 فروع رئيسية 
1- السبب كدة كدة بإيد الله وليس من اختيارك (جنسك -لونك- نَسَبَك -جنسيتك <كموطن للميلاد> - جاذبية شكلك)  الحاجات اللى ربنا أدرجها تحت (لا يكلف الله نفساً إلا ما آتاها) حاجات سببها مش في إيدك ولكن نتيجتها والتفاعل مع معطياتها  واقفة عليك ،
2- وعلى النقيض في حاجات انت بتتحكم في أسبابها (أخلاقك- علاقتك بالغير - تطوير نفسك باكتساب معارف أخرى مثلا) دي الحاجات اللى أسبابها بإيدك ونتيجتها على ربنا  (لا يكلف الله نفساً إلا وسعها لها ماكسبت وعليها ما اكتسبت)  لفظ وسعها ده يخليك تفكر ان روحك دي عاملة زي الأستك تقدر توسعاه لتشمل الكون او تضيقها على نفسك وتعيش محروم . وده أساسه الفهم، ربنا هيحاسبك على فهمك لذلك ينبغي  لما  تعمل الحاجة تكون ليك حججك الواضحة في ذلك اللى انت مقتنع بيها لأن محدش هيتحاسب بدالك يستوي في ذلك الناصح واللائم يعني.

3- وحاجات ليس لك فيها من الأمر شئ زي الرزق والموت (ما تدري نفس ماذا تكسب غدا وما تدري نفس بأي أرض تموت ) لا يغير من ذلك حسن حيلة ولا تغيير وسيلة

Saturday, May 23, 2015

أهل السماحة واليقين


الله قل وذر الوجود وما حوى ... إن  كنت مرتاداً بلوغ كمال 
فالعارفون فنوا به في ليلــــهم ... لم يشهدوا سوى المتكبر المتعال
ورأوا سواه على الحقيقة هالكاً ... في الحال والماضي والاستقبال
جيناكم جينا جينا حماكم حادينا داعي هواكم
فينا أسيادي شوق مقيم فيه أماني رضــاكم

أمداداً منكم والجود فيكم عادات خير للبرايا
لله شيئاً مما لـــديكم أهل العــــطايا والمزايا

حملي عليكم شوقي إليكم أنتم ملاذي في الخطوب
وجدي دعاني آتي إليـــــكم كي تجلى عني كروبي

عبد فقير ناجى علاكم يا أولياء الخير جودوا
درب المعالي نور هداكم هذي الكرامات شهود
الله الله الله الله 
الله الله

يا أهل الرضا يا أهل الرضا
فـــي حبكـــــم العمر انقضـــى
إشرب شراب شراب العاشقين
أهـل السمـــــاحــة واليقـــــين
يا أهل الحمى شوقي كلما
أظلم الدجى ناري أضرما

يا أهل الرضا يا أهل الرضا
فـــي حبكـــــم العمر انقضـــى
إشرب شراب شراب العاشقين
أهـل السمـــــاحــة واليقـــــين

أعيش الهموم والوصل أروم
والنفس ألوم لبعد الحمى

آثم وعاص أطلب الخلاص 
دوائي الإخلاص ودمعٌ هما 

يا أهل الرضا يا أهل الرضا
فـــي حبكـــــم العمر انقضـــى
إشرب شراب شراب العاشقين
أهـل السمـــــاحــة واليقـــــين
أيا مستهام إن زرت المقام
من باب السلام عني سلِّما

وللأولياء رتبة علياء
ورب السماء كلاً أكرما
يا أهل الرضا يا أهل الرضا
فـــي حبكـــــم العمر انقضـــى
إشرب شراب شراب العاشقين
أهـل السمـــــاحــة واليقـــــين
أهـل السمـــــاحــة واليقـــــين
أهـل السمـــــاحــة واليقـــــين
أهـل السمـــــاحــة واليقـــــين
الله الله الله الله الله الله الله الله الله 

Sunday, April 5, 2015

يارب

 سبحانك اللهم يا صمد يا عزيز يا صاحب المدد الأوحد ، اللطف منك يا لطيف المقام المفرد ، والعز عزّك ومنك النصر والسؤدد.

 إليك يا غفّار الخطايا والذنوب العظام .. نحني الرؤوس ويطيب فيك الملام ، لا حول ولا قوة إلا لك .. فيا خبيراً بحالنا ما أكرمك .

يا توّاب تب علينا فأنت الودود ، وأنت الغفور واسع الكرم والجود .

افتح علينا أبواب رحماتك .. وانفعنا بصبر يقينا كرباتك

من ذا سواك يكن لنا في الحياة معينا وعلى فراقك مؤنساً  

Sunday, March 1, 2015

#To_self 1


  • اللي بيقول مبيعملش واللي بيعمل مبيقولش .. خلي كلامك أفعال دايما .
  • واجه الناس باللى هي بتقوله لو حاسس انهم بيتنصلوا من اللى بيحاولوا يثبتوه عليك واجهه بده.
  • اعمل كل حاجة تريحك المهم متضرّش حد.
  • متهتمش توضح لحد مبررات لفعلك إلا لو طلب ده .. وضحله لو شايف ان ده هيساعده.
  • اصحى كويس للألفاظ اللى بتقولها ولدلالة اللفظ ده ومتقولش حاجة بطريقة تتفهم فيها بأكتر من شكل .. خلي كلامك واضح وبسيط ومختصر وفي صميم الموضوع.
  • خد قراراتك ومتندمش عليها .. اتبضن منها اتأثر بسوء نتيجتها بس متندمش.
  • متمثلش في مشاعرك .. منطقيا مينفعش المشاعر يتم التحكم فيها لأن الشعور بيبقى رد فعل إنساني لا إرادي نتيجة لموقف ما.
  • ملعونة العيشة اللى تكسر النفس .. متقبلش على نفسك كدة .
  • لو حد عمل معاك جميل صونه واحفظ لصاحبه قدره وميزه في الحب والكره عن بقية الناس.
  • متتكسفش تعتذر لو حسيت انك غلطان .
  • لكل مقام مقال .. متتصنعش الإحترام الزائف .. لو حد داخل عليك هيقتلك أكيد مش هتقله لو سمحت .. اشتم وقت الضرورة واتكلم بذوق في وقت الضرورة 

Wednesday, January 28, 2015

الثورة علمتني

#الثورة_علمتني

1- الثورة فعل جذري لازم تقوم بيه معظم شرايح وفئات المجتمع، وحتى اللى مش هيشارك مشاركة فعلية وهيقعد في البيت على الأقل يكون راضي عنها ويؤيدها لضمان تحقيق أهدافها وده فايدة وضوح الأفكار ساعة الحشد.

2- الثورة بتظهر بشكل طبيعي على السطح نتيجة فشل الحلول السياسية، وده معناه كل ما كان عندك مناخ سياسي مفتوح، وكل ما الشعب تغلغل في دواير صنع القرار هتبقى عندك ثورات أقل على المدى الطويل 

3- الثورة مينفعش تبقى مجال للتصنيف لأنه وضع مؤقت مرهون بظرف مؤقت.. يعني مينفعش واحد يقول على نفسه أنا ثوري، إنك تقول على نفسك أو على شخص ما إنه ثوري فهو إنك تحصر كل صفاتك ومميزاتك وتقول على نفسك الغاضب/فلان الفلاني أو المضحك/ فلان الفلاني

4- الثورة عرفت الشخص البسيط اللى مكنش شاغل باله بالسياسة إن السياسية طايلاه طايلاه داخلة في كل مناحي الحياة وانه حتى لو بعيد عنها مش معنى كدة انها مش مهمة الموضوع بالظبط عامل زي فرض العين وفرض الكفاية والفرض والسنة .. يعني لازم تكون عارف الأساسيات وسيب ناس تانية مهتمة بيها تشتغل عليها، المواطن الغير مهتم بالسياسة عرف بالتجربة الحية ان السياسة بتأثر بشكل أساسي في الاقتصاد وفي تحرك طبقات المجتمع يعني اللى كان فوق امبارح الثورة هتخليه تحت فكل واحد لازم يوعى كويس بعد كدة لمبادئ الحزب اللى هيختاره (ده لو كان عندنا رفاهية ان حد بيخش حزب عشان مبادئ أصلاً)، وده برضو يخلي الناس المشتغلة بالسياسة يبطلوا يقولوا للناس العادية الجملة الخالدة بتاعت: "يعيب السياسة السهولة البادية فيها" 

5- الثورة بتتطلب تضحيات كبيرة وعظيمة، وكلمة تضحيات بتتقال للفعل النفعي العام نظير ضرر كلي أو جزئي واقع على القائم بالتضحية،فكر فيها كدة ان والدتك احتاجت كلية وانت اتبرعت بيها وبعد كدة قلت انا عايز فلوس او انكم تكتبوا اسمى على رخامة على أول الشارع. يعني مينفعش تكون حاطط في دماغك انك هتنزل المظاهرة دي واحتمال تتصاب أو تتقتل بالرغم ان في غوغاء لا يهمهم أمرك. ده سبب كافي أوي يخليك انت كمان متنزلش مظاهرات، التظاهر فعل ينطوي عليه التجرد لأجل الفكرة، وده اللى يخلي حقوقين اشتراكيين يدافعوا عن اسلاميين، ونشطاء لهم اتجاهات اسلامية يقفوا جنب ناس معندهمش الميول دي ويمكن كمان بيرفضوها 

6- مفيش تيار ينفع يعتمد على نفسه لوحده ويـ"طظ" باقي التيارات المواجهات هتبقى صفرية ساعتها ومش هيبقى فيه حد كسبان ده اللى حصل في البالون وماسبيرو وبورسعيد ومحمد محمود والعباسية ورابعة دايما كان العدو واضح بس المدافعين عن الحق غير واضحين،مينفعش تلمس النار بإيدك عشان تتأكد انها بتحرق.

7- الثورة نشطت جاهزية الشارع للاستعداد للمواجهات، بقى في تراكم خبرة ناتج عن كتر المواجهات دلوقتى قبل أي مظاهرة كبيرة بقى الناس بتعرف تنظم نفسها بشكل أسرع وده يربك أي نظام أمني كتيان زي نظامنا ده، يا جماعة ده احنا بنواجه نظام بيحبس بجعة مهاجرة باعتبارها جاسوسة ولما طلع الموضوع ساخر دبحوها وكلوها!! 

8- الفعل الثوري مش مؤقت مينفعش نفضل واقفين عند مواجهات يناير اعلان مارس الدستوري ومواجهات مايو وأحداث نوفمبر، احنا كدة بنحول الثورة لعيد .. وده مينفعش عشان النقطة رقم 3 بخصوص ان الثورة فعل مؤقت مش دائم، وعلى رأي البرغوتي -مع انه غلس بس برضو ساعات بيقول حاجات حلوة- الثورة بتبقى دايما مفاجأة ودايما وقتها معلوم.

9- جوة الفصايل الواحدة فيه خلافات يعني قبل الثورة مكناش نعرف التباين الكبير ده في صفوف الإسلاميين وفي الغالب كان في ناس كتير فاكرة الاشتراكيين والشيوعيين حاجة واحدة ليها اسمين مختلفين واحد حقيقي والتاني دلع وشوفنا برضو بفضل الله ملحدين بيحاولوا يفرضوا وجهة نظرهم فرض كأن الإلحاد بقى دين في حد ذاته، وديمقراطيين ودولجية وناصريين واسلاميين ما بعد حداثيين وجوة المابعد حداثيين تلاقي المسيريين والبيجوفتشيين .. يعني كل التنوع اللى ظهر على السطح ده أكيد صحي ومحدش يقول يلوم ناس معزولة عن بعض 50 سنة ان أول طريقة للتواصل ما بينهم هي الشتيمة والسخرية والضرب والبضان المتبادل.

10- دول كتير اتعلمت من التجربة مش مهم تمشي دولتك ازاي ومش مهم تسمي نظام الحكم بتاعك .. الديمقراطية أصلا مش كيان كامل كدة ونقط بنمشي عليها، لأ دي آليات حكم وكل دولة مطبقاها بطريقتها الخاصة اللى خضعت لتوافق عموم الشعب .. المهم يعني ان الإخواني والسلفي والجهادي والاشتراكي والشيوعي والماركسي والديمقراطي والليبرالي والتقدمي والمابعد حداثي والأصولي والدولجي والأمنجي وكل من يتمتع ب 46 كروموسوم أكيد متفقين على هدف ان الدولة تبقى غنية وفيها فلوس، غير كدة عادي بقى نعض في بعض ونختلف في تفاصيل يعني ناكل ونتعلم ونتعالج الأول يا ولاد الكلب بعد كدة نبقى نشوف المادة التانية والمادة أربعتلاف وخمستاشر 




11- مش كل حاجة ينفع يمشي فيها رأي الأغلبية .. في قرارات لازم يبقى عليها إجماع

Wednesday, October 15, 2014

العالم الإفتراقعي

بسم الله الرحمن الرحيم 

الناس لحم ودم وأفكار ومشاعر مهماش بروفايلات ديجيتال، أعتقد إن طريقة تغلغل الفيسبوك في حياة الناس هو اللعب على الحد الفاصل الهش الموجود بين الفكرتين دول، وده اللى عامل الكارثة الإجتماعية اللى احنا فيها دي .




الإنترنت بدايته مكنش مقصود بيها توصل للى وصلناله ده. أوله فكرة مودم لنقل البيانات في شركات التلفونات سنة حاجة وخمسين كدة (يعني لما كان عبد الناصر بيحتفل على صفحات الجرايد بتصنيع أول علبة أغذية محفوظة من شركة قها ) بعد كدة واحد من ال MIT ( معهد ماسا-تشوس-تس للتقنية) اسمه ليونارد كلينروك عمل بحث بخصوص الموضوع ده وهوب كالعادة الجيش الأمريكي لقط الزبون ده لأنهم كانوا عايزين يعملوا شبكة ربط بين الكومبيوترات بتاعتهم خصوصا انهم لقوا ان دي مشكلة عظيمة عندهم في حرب فيتنام عشان تنسيق الاتصالات بين أفرع الجيش المختلفة خصوصا ان استراتيجيات القتال اختلفت عن الحرب العالمية التانية مش بس كدة ده لما الموضوع انطرح في الجيش اكتشفوا ان ده كان موضوع مطروح للنقاش اصلا بعد ما أمريكا ضربت هيروشيما ونجازاكي بالنووي وكانوا بيحطوا سيناريوهات what if لو أمريكا انضربت بالنووي، ازاي نعرف نتصل ببعض ونعمل حشد مضاد ؟ هما كانوا لسة ملسوعين من موضوع بيرل هاربور اللى الكارثة فيه مكنتش الهجوم قد ما كان ضعف التنسيق والاتصال، المهم يعني الموضوع طبعا win - win للطرفين، هو هيمول أبحاثه والجيش عايز حد ينفذله الفكرة، طبعا ده معناه ان الجيش الأمريكي عنده ناس (متخصصة) (بتفهم) بتدور على حل للمشاكل وبتقدر تتعاطى مع الناس اللى عندها الحل من برة المؤسسة، شوف بقى الموضوع ده بيتم ازاي في مصر بعد كارثة عبدالعاطي اللى الناس عايزة تكفي عليها مجور وتنساها وكأنها محصلتش وكأنها مكنتش مدعومة رسميا وبيتم التهليل ليها صبحًا ومساءاً وقريب هتقف جنبها أخواتها قناة السويس والمليون وحدة سكنية وشهادات السعد وعد يا قدم السعد. بس الناس تفوق بس.




المهم الراجل ده طور شبكة اسمها "أربا نت" نسبة الى الهيئة العلمية اللى كانت مشتركة معاه في الأبحاث اللى اسمها Advanced Research Projects Agency دي غير طبعا الهيئة الهندسية بتاعت الفنكوش اللي عندنا دي، المهم يعني الراجل مكملش سنتين وعمل مؤتمر بيوضح فيه أبحاثه وانه توصل لفكرة الاتصال بين الكومبيوترات دي .. أول ما وصلوا 4 كومبيوترات ببعض عملوا فرح وهليلة وأجدع بلد بلدي وكدة . لأ طبعا .. طرحوا الفكرة بين الجامعات عشان يجربوها على مدى أوسع .. وفعلا تم الربط بين 23 جهاز كومبيوتر .. لسة برضو مفيش هيصة وهليلة ومحدش جاب سيرة الأمن القومى وإفشاء أسرار عسكرية وبتاع ولا الجيش داهم مكاتب الأستاذة وحبسهم بتهمة التخابر، المهم جربوا يربطوا 1000 جهاز بعد كدة 10000 الموضوع بدى إنه ناجح ورجال الأعمال بيضخوا استثمارات بجانب الجيش .. هوب الجيش قالك بص بقى يا عم انت خد مشروعك وعيش حياتك وهنفضل مستثمرين فيه ، واحنا بقى هنعمل شبكة تانية اسمها MILNET للأغراض العسكرية وحلال عليكم يا عم الشبكة المدنية بتاعتكم ، يعني مش بلطجة ولا هات الشبكة دي ياض عشان ماسر ومختصوش بالاكتشاف لنفسهم ولا قالوا خسارة في دي بلد .. مش عشان هما كويسين .. لأ عشان في هناك كونجرس بيضم حزبين كل حزب ليه قاعدة شعبية وكل حزب فيهم قاعد للساقطة واللاقطة بتاعة الحزب التاني .. فمحدش يقدر يعرص .. المهم الشبكة زادت وانتشرت وبدأت تظهر كلمة INTER-NET واختفت تماما كلمة ARBANET وبدأت الأبحاث تكتر وتكبر وتزيد وكل اللي يحب النبي كان بيصقف .. بعد شوية قالك لن تهنأ أمريكا وما وراء أمريكا الا لو شيرنا الليلة دي بين العالم كله عشان نلم فلوس زيادة فهوب أواخر التمانينات كدة أعلنوا عن حاجة اسمها world wide web خلي بالك احنا داخلين في 20 سنة أبحاث بس لحد دلوقتى لسة مفيش عائد تجاري للمستثمرين بس الناس دي مش هابلة ومبيدفعوش مليم الا لو عارفين هيجيب كام ..لأن الاقناع هنا بحقائق علمية مش عشان أمريكا هتبقى قد الدنيا ولا عشان هما هياكلوا أمريكا يعني . وكدة كدة الجيش خلع باللى هو عايزه كحل لمشكلته وساب الناس تسترزق وتاكل عيش .. وهو برضو مساهم معاهم مفيش مشكلة كدة كدة معروف الجيش خد كام من الموازنة وصرف كام واستثمر كام .. كله متستف يا عم الحاج .




طبعا رافق التقدم ده تقدم كبير في الهاردوير والسوفت وير للكومبيوتر نفسه بدأت حاجة ثورية اسمها ويندوز بدل العالم الشاشة السوداء لعالم فيه ألوان وجرافيك .. هوب أبحاث أبحاث أبحاث بقى في ويندوز 3.11 هوب بقى 95 هوب 98 وهكذا .. طبعا الحاجات بتتطور الحق يا جدع ده في ناس اسمهم western digital عندهم حلول لتخزين البيانات الرقمية والذاكرات والحاجات دي (صناعات مغذية يعني ) طيب الناس العادي المستهلكين بقى اللى معاهم الفلوس اللى هيقبضوا المستثمرين اللى دافعين دم قلبهم ومستنين الغلة هندخلهم في اللعبة ازاي ؟ هنا دور الصحافة والاعلام .. غيروا فكر الناس ولعبوا في دماغهم ان الكومبيوتر ده مش آلة حاسبة ده جهاز ترفيهي حلو ولذيذ عليه ألعاب وأغاني وحاجات حلوة كتير كتير وجوايز للشطار للشطار .. ونسيوا بقى الجيش وعم ليونارد وأربا نت وكل الهجص ده .. احنا عايزين ندخل الكومبيوتر لكل بيت ولكل مدرسة عشان بتوع النت يلاقوا حاجة يستخدموها عشان نزود البيع .. الموضوع كله بيزنس لازم الصحاب السلعة يبقى كسبان والمستهلك كمان كسبان. البرمجة اتطورت بقى فيها لغات أحسن واسهل في الاستخدام . وبدأت الفلوس تيجي وبدأت الشركات تتهافت على المعجزة دي وكبار المستثمرين لقوا أرباح غير متوقع وصلت مع واحد فيهم ل 900% ربح ميجيش من 5 معامل تكرير بترول ومنجمين ألماس ومنجم دهب مجتمعين الشركات الصغيرة دخلت في الليلة .. وهوب الحق ده في اختراع اسمه شات بيفتح أبواب العالم .. الحق يا جدع ده فيه جلوبولايزشن .. طبعا الجيش بياخد أرباح زيه زي أي شريك.. وفي نفس الوقت بيحارب في الخليج وفي أفغانستان وبيطور من نفسه يعني بيكسب من حاجة مفيدة لمجتمعه وللعالم مش بيعمل بسكوت وكحك وغريبة ومزارع مواشي ومزارع مانجة وكانتلوب للتصدير ميستفيدش منها الشعب ، وطبعا ده محقق برضو مكسب سياسي مهم بتوع الكونجرس حاطين جزم في بقهم وميقدروش يناقشوه في الميزانية الضخمة اللى بياخدها وبيفوتوا التجوازات اللى بتحصل من الجيش سياسيا واقتصاديا ..




طيب انا كنت بادئ الكلام بجملة " الناس لحم ودم وأفكار ومشاعر مهماش بروفايلات ديجيتال" والمقدمة الطويلة دي كلها عشان أقلك انك كمستخدم للفيسبوك وفاكره حاجة بتملى بيها وقتك وخلاص فأنت المستخدم المثالى اللى بيدخل في جيب مستثمرين مليارات .. لما تقعد ليل نهار تهاجم الناس في معارك وهمية أو تكتب حاجات كدب في كدب تشحت بيها تعاطف انت كدة زبون ممتاز عند الرجالة اللى اتكلمنا عليها فوق.




الناس لحم ودم وأفكار ومشاعر مهماش بروفايلات ديجيتال يعني لو حد عملك بلوك فأنت فعليا مش هتموت يعني أو هتختفي قدامه من الحياة ، لو حد قالك ايه الخرة اللى انت كاتبه ده مش معنى كدة انه ترفع عليه قضية سب وقذف . الناس لحم ودم وأفكار ومشاعر مهماش بروفايلات ديجيتال مينفعش يبقى عندك 100000 فولور وانت متعرفش مين دول ولا عايزين منك ايه .. مينفعش يبقى عندك 1000 فريند في قايمة طويلة متعرفش عنهم حاجة وهما ميعرفوش عنك حاجة .. استخدموا الحاجة صح الله يكرمكم ، مش كل شوية واحد يطلع يسب ويلعن في التكنولوجيا عموما اللى لو اتكلمنا عن تاريخ فرع واحد بس من فروعه هنحكي موسوعات اقتصادية واجتماعية وسياسية كمان. الناس لحم ودم وأفكار ومشاعر مهماش بروفايلات ديجيتال لو 1000 واحد شيروا كلامك مش معنى كدة انك بقيت حكيم .. في ناس بتحب تملى التايم لاين بتاعها مش أكتر .. لو 500 واحد عملوا لايك عن واحد بيتكلم عنك مش معنى كدة انك خلاص وصلت لقمة النرفانا وعرفت القرد مخبي ابنه فين .. انت في الآخر ايه ال added value اللى ضفتها لنفسك ؟




الناس لحم ودم وأفكار ومشاعر مهماش بروفايلات ديجيتال الناس هي اللى عملت الثورة مش البروفايلات الديجيتال .. الناس هي اللى وقفت في وش المدرعات ونزلوا يحدفوا طوب على خنازير الداخلية مش بروفايلات النت .




الناس لحم ودم وأفكار ومشاعر مهماش بروفايلات ديجيتال

Wednesday, September 10, 2014

دايرة

بسم الله الرحمن الرحيم 


الدايرة شكل هندسي غاية في البساطة وغاية في التعقيد ، الدايرة (القوس ) اللي مع الخط بيعملوا كل الصور والرسومات بدون أدنى استثناء ..  بص كدة حواليك لأي صورة او رسمة او أي رمز اي حاجة عنندك في ال 2d مكونة من خط أو قوس من دايرة  وحتى برامج الرسم اللي شغالة بنظام ال scaler مبتتعاملش مع القوس كأنه حتة من داير بتتاعمل معاه كأنه مضلع polygon عدد اضلاعة كبير بحيث الزاوية بين كل ضلع وضلع تبقى تكاد تقارب ال 180 درجة .

الدايرة الشكل الهندسي اللي ملوش تعريف ثابت ونهائي .. في ناس عرفته انه منحنى منتظم البعد عن المركز غير معلوم بدايته او نهايته تعريف تاني يقول هو المنحنى الذي يمر برؤوس أضلاع مضلع زواياه تؤول ل 180 درجة .. وده التعريف اللي اشتغلت عليه برامج الرسم زي ما قلت في الفقرة اللي فاتت وكلمة ( تؤول ) في الرياضة يعني lim يعني النهايات .

الدايرة من ضمن تعريفاتها هو منحنى يمر بنهايات خطين متعامدين  متساوويين . المهم ان الشكل ده ملوش أي تعريف نهائي وملزم .. حتى الفيثاغورثيين  بجلالة قدرهم موصلوش لتعريف فلسفي شافي للموضوع ده كل اللي وصلوله ان الدايرة هي تعبير عن الفراغ اللانهائي وان اي دايرة هي عبارة عن لوجوس logos لدايرة أخرى وهكذا .. وطبعا معروف ان الفيثاغورثيون مكنوش بيحبوا يعترفوا بموضوع اللانهائية وما بعدها ده وكانوا بيتزنقوا جامد في التبرير ومبيعرفوش يردوا زي مثلا لما حبوا يتذاكوا وقالوا ان النقطة هي دائرة نصف قطرها صفر ودي حاجة مستحيلة متنفعش للتبرير أصلا .

دراسة الدايرة خرج منها علم كامل اسمه حساب المثلثات وحساب المثلثات ده ما هو الا دراسة الزاويا والعلاقات  اللي بيعملها نصف قطر دائرة ما مع الأفقي والرأسي وطبعا العلم ده  أساس تطور لعلوم كتير مش بس الرياضة وفي الهندسة هي الشكل الوحيد اللي بتتم دراسة تأثيره على بقية الأشكال مش العكس يعني على سبيل المثال احنا بندرس طول ضلع مثلث مرسوم داخل دائرة ومبندرسش نفس العلاقة بين المثلث والمستطيل مثلا او بين شكل بيضاوي وخماسي مثلا

الدايرة كرمز يمثل الحماية .. زي ما المثلث يمثل القوة والخماسي يمثل الكمال ، الدايرة كانت مكون أصيل في فكر كل الحضارات وحتى التجمعات القبلية البدائية . شوف مثلا دوران المولوية الصوفية المستنبط من حركة الأجرام حوالين مركزها  وحوالين مركز الشمس والدوران اللي بدور بيحقق النشوة النفسية ودي الحركة اللي بتوضح العلاقة بين ما هو مادي وما هو محسوس يعني حراكتك المادية دي اللي بتأثر على مراكز الاتزان اللي في ودنك تخليك تشعر بالنشوة اللي بدورها بتأثر بالايجاب على الحالة النفسية . حتى وصفك للحيرة في مختلف الثقافات بيتم التعبير عنه اننا بنلف في دواير وان التوهان المتكرر بيتم تشبيهه بأشكال دائرية 

وضاقت فلما استحكمت حلقاتها ..  فرجت  وكنت أظنها لا تفرج

الدايرة زي ما قلنا بتلخص فلسفة اللانهائية وما بعدها  حيث ان محيط الدايرة يمكن تحويله لخط مستقيم ولكن الخط المستقيم عند تحويله لدايرة بتدخل في جدليات اللابداية واللانهاية وده محور الفلسفة الوجودية يعني احنا دايما بنسأل نفسنا جينا منين ؟  وهنروح فين بعد الموت ؟ وهل الموت ده مرحلة مؤقتة (برزخ) ولا نهاية لبداية جديدة وفي القرآن (وأنه هو يبدئ ويعيد ) (وأن إلى ربك المنتهى) (إن الى ربك الرجعى ) الدايرة كانت بتوجه الانظار دايما لموضوع هو الله الأول والآخر والظاهر والباطن 

شوف مثلا الورد الصوفي اللي بيقول : 

لله دولاب يدور كأنه .. فلك ولكن ما ارتقاه كوكب

نصبته فوق النار أيد قدرت .. ترويحه الأرواح ساعة ينصب

فكأنه وهو الطليق مقيد .. وكأنه وهو الحبيس مسيب

للماء فيه تصاعد وتحدر .. كالمزن تستسقي البحار وتسكب 

هامت به الأحداق لما نادمت .. منه الحميرة ساقيا لا يشرب 

  حاجة غريبة جدا تقبل العين بصريا للدايرة بالشكل ده لأن الانسان بيميل بطبعه للسميترية (التناظر) والاشكال المنتظمة  والدايرة كمنحنى بيعمل شذوذ للانتظام ده وبرغم ذلك التصميمات اللي بتعتمد على المنحنيات بتبقى أشد جذبا للعين من التصميمات الصارمة شوف السيارات والأجهزة المنزلية وتصميمات الحدائق كمثال ، والغريب ان الفراعنة مهتموش بدراسة النسب الدائرية دي ومحدش وصل العلاقة بين الخط والدائرة الى مداها زي الفنانين المسلمين ، بعدهم عن التصوير وتركيزهم في استحداث اشكال و أنماط patterns بالدايرة لوحدها حاجة تثير العجب والاعجاب .. حتى النسب بتاعة انواع الخطوط ال calligraphy يعني مستخرجة برضه من نسب دائرية .

كالعادة الكلام عن الدايرة مبينتهيش :)

Monday, May 26, 2014

Status 7

(1)
لجل النبي يا جدعان ارحمونا من تشبيه رؤساء الجمهورية بالسواقين .. ارحموا اللي خلفونا بقى ..

مش كل واحد عايز يضرب مثل يقوم ضارب مثل السواق اصل الموضوع سهل يعني واي حد يقدر يجود في الموضوع ده

EX: 

1- حسني كان واخد العربية ومبيوردش ايجار وكان بيتحامى في بلطجية الكارتة .. بس الركاب راحوا الموقف ومرضيوش يركبوا وضربوا بلطجية الكارتة وفضلوا مستنيين السواق

2- مرسي كان معاه رخصة بس مبيعرفش يسوق

3- السيسي جه وضرب مرسي وقال للناس انا معيش رخصة بس بعرف اسوق ... بس مش هسمح لحد يسألني هوديكوا فين عشان ده امن قومي

4- صباحي عايز يسوق باي طريقة ومعندوش مانع حتى انه يقعد على حجر اي سواق ويحرك الدركسيون والسواق الحقيقي يدوس البنزين والدبرياش وينقل

5- النوريين هما الشريط اللي شغال في الكاسيت السواق مشغله عشان يجيب البركة والركاب قرفانة من الصوت العالي

6- الاخوان عايزين يخلوا الكنبة أربعات وبما ان الناس معترضة يقواوا العربية دي كانت بتاعتنا اصلا واحنا زينا زيكوا عايزين نروح

7- الديموقراطيين قاعدين على القهوة اللي في الموقف ومش عاجبهم ان العربية غير مطابقة لانبعاثات ال CO2 اللي بتسبب الاحتباس الحراري

8- الاعلاميين هما اليفط الكبيرة الغالية اللي متنورة بكشافات اللي في الشوارع والركاب بتتفرج عليها من الشباك وهما مزنوقين في العربية

9- القضاء هي اليفط اللي في الشارع بتاعت ممنوع الوقوف وممنوع الرجوع للخلف وومنوع الدخول واربط الحزام وسلامتك تهمنا .. مالية الشوارع ومحدش بيفكر يبصلها اصلا


#بسيطة_اهه
-------------------------------
(2)
ولئن لم ينته الحمدينيون عن التعالي على المقاطعين لينالهم ما نال سابقيهم من تكرار سنة الله في الشامتين بأن يكون جزاءهم من جنس عملهم .. يعرف ذلك الاخوان والحازمون والإبريليون والديموقراطيون والأفاكون المستنيرون .. افيقوا وإلا أورثتم ذلة من كان قبلكم الذين ظنوا انهم وحدهم على حق ..

------------------------------
(3)
أما عن أتباع حزب النور ومن شايعهم ... فإنهم أفرق للصف وأكثر على تكدير الصفو من جماعة الإخوان .. لا ترى في وجههم للعلم سمتا .. ولا تلمس في حديثهم صدقا.

وهم تارة ينادون بغلبة المصلحة العامة للأمة على مصلحتها الخاصة ويفردون لك في ذلك الصفحات ويقيمون على شرفها ما عظم من الجموع و المؤتمرات .. يتبعون كل ناعق .. ويحالفون كل كاذب وفاسق .. والإمام عندهم من كان له بطش وشدة .. وهم في ذلك يدعون أنهم وحدهم غرباء أهل هذا الزمان المنافحون عن منهج السلف .. رضوا الوقوع في الفتنة وتولوا كبرها بالتبرير والتنظير .. فدعموا القاتل، وجرموا القتيل. ووقعوا فيما أخذوه قبلا على معارضيهم .. من خطر تغليب هوى النفس على الحق .

فكفى بي من البلوى أن عشت لأرى قوما ضالين مُضلين .. يشترون بكلمات الله ثمنا قليلا .. يدعمون حكم المغتصب السفاح بدعوى أنه محافظ على الصلاة مقيم لها .. ولئن سألتهم وإن كان في الصلاة مرائيا؟ .. قالوا لك لا يعلم ما في القلوب غير ربها .. وبالصلاة يستقيم الأمر أو يفسد ... فما كان خروجكم إذا على رجل يؤم الناس بنفسه في صلاة القيام في رمضان .. أم أنها عميت القلوب التى في الصدور ؟

( إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا لست منهم في شئ إنما أمرهم إلى الله ثم ينبئهم بما كانو يفعلون )

(إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعا كل حزب بما لديهم فرحون )

--------------------------------
(4)

وهو ازاي الناس مضايقة من محن السيسي وهبله اللا نهائي وفي نفس الوقت نازلين شير في اخباره ؟ .

يعني انا متفهم جدا انى مينفعش أنفصل عن الواقع بطريقة تبين إنى أعلى من مجريات الأمور ، بس برضو مش قادر ابلع انى الاقي بوست اهبل لتصريحات هبلة للسيسي او لجماعته أقوم مشيره واقعد اتريق عليه .. يعني فعلا الموضوع يثير الغثيان والله.. فرقنا ايه احنا عن الاخوان اللي كانوا بيشيروا بوستات (على اساس انها دعوية ) - زي كاريكاتيرات أحمد سامي مثلا - يتريقوا فيها على ممارسات خاطئة وهما كانوا بينشروا الحاجات دي بين الناس من غير ما يعرفوا.

أنا عارف ان في مجموعة من الناس اللي بتشير البوستات دي بتشيرها بدعوى تفكيك الخطاب وطرح بديل نقدي مضاد .. بس هل فعلا كلام السيسي وجماعته محتاج تفكيك بالشكل ده ؟ .. اللى اعرفه ان كتر الشير للبوستات دي وكل واحد يبين قد ايه انه قرفان ومبضون دي حاجة لا تفيد بأي شكل من الاشكال غير ان الواحد يفضل دايما تحت ضغط عصبي ونفسي مستمر .. ومعسكر السيسي وأرامل مبارك بيعتبروا انهم على الطريق الصح لما يلاقونا واخدين الأمور على محمل الجد كدة ومخنوقين ومتبرمين .. بيعتبروا ان استفزازنا ده انتصار ليهم بشكل او بآخر .
حتى موضوع تحوير الاسماء بالشكل الطفولي ده بيفكرني ببوست لشريف نحيب كان برضو علق على كدة لما قال ان الموضوع ده عامل زي العيال بتوع ابتدائي لما كان حد فيهم يقول للتاني قول مصاصة .. ولما التاني يقول .. الأولاني يقله أمك رقاصة !!

انا مبقولش ان تفكيك الخطاب ده مش مهم .. بالعكس هو مفيد جدا بس لما يبقى في محله .. مش اي خبر تافه او اهبل نتعامل معاه انه جد ونحاول ننظر فيه ونحمل الموضوع ما لا يحتمل .. خلاص عرفنا ان السيسي بيتموحن وبيتسهةم وبيمثل .. حلو انقلوا بقى على اللي بعده .. استقيموا يرحمكم الله

----------------
(5)
~ حوار مع صديقي المؤيد لحمدين ~

بص يا صديقي احنا الاتنين راكبين في مركب واحدة مخطوفة .. حلو

انا حاطط ايدي على خدي عمال اتفرج عليك وانت عمال تسيأ السفينة ومشمر البنطلون .. ومش معترض على كدة والله .. ولا بتريق عليك حتى والله .. كدة كدة احنا مخطوفين سوا .. وكلنا حاليا رايخين في داهية وعايشين ايام سودا .. بس الايجابية ليها صور تانية كتير غير انى امرمط نفسي عند اللي خاطفني

وانت عرقان وحالتك بالبلا وعمال تسيأ بهمة ونشاط وعمال تبصلي اقوم اشتغل معاك ... بس انا وانت عارفين انها مش المركب بتاعتنا ... بس انت عشان شخص ايجابي وبتاع بتبرر وتقول كدة كدة المركب دي بتاعتنا لازم نحافظ عليها وفي يوم من الايام هترجعلنا من اللي خطفوها .. اشطة .. كويس جدا .. ده محور الاختلاف دلوقتي بين معسكر اللي ضد السيسي وضد الاخوان .. اللي طول عمره داير يلف يدور على ركنة.

مؤيدين التصويت لحمدين صباحي بينظّروا على النقط الرئيسية التالية :

1- كدة كدة الانقلاب أمر واقع والعالم كله بيتعامل معاه على اساس انه امر واقع .. فبلاش نحور على بعض بقى ونقول ان المقاطعة هتبين للعالم انه انقلاب لان العالم معندوش مشكلة في كدة

- طيب الانقلاب امر واقع .. والتزوير برضه امر واقع .. ما ده تحديدا اللي مكنش بيخلينا نروح ننتخب ايام مبارك .. لأن الموضوع عبثي جدا وبلا جدوى حقيقية .. ومهما اعلن عن ان في مراقبة دولية كرتونية .. احنا عارفين ان المراقبة الدولية مبتغطيش الحد الادنى من اللجان على مستوى الجمهورية .. والموضوع اصلا سبوبة للمراقبين اكتر من انه مراقبة فعلية للانتخابات .. وفي الاخر هيقولوا الكلمة المعتادة .. " لقد رصدنا انتهاكات .. ولكن سعيدون بتقدم المسار الديموقراطي في دول الشرق الاوسط" ودي الحقيقة هما شايفينا كائنات لا نستحق ان نشاركهم نفس الهواء اصلا .. ما بالك اننا عايزين نعمل انتخابات

2- اعصر على نفسك لمون وانتخب اللي يحافظ على مسار الثورة وبتاع واشمعنى عصرنا على نفسنا لمون مع مرسي " الخاين - ده رأيي - " ومش عايزين نعصره على حمدين "الخاين برضو " ؟ ..

- موضوع مرسي كان مختلف .. مرسي مكنش في الحسبان اصلا .. احنا لقيناه في وشنا .. زائد ان كان في منافسة حقيقية ساعتها بين شفيق كمرشح الفلول وابو الفتوح كمرش وسطي اثبتت بالتجربة ان ميوعة الخطاب مبتأكلش عيش وسريعة الانهيار شعبيا وحمدين صباحي اللى خد اصوات لمجرد ان ناس مش عايزة لا فلول ولا واخوان سابقين ..

3- لازم نثبت لدولة العسكر /الدولة القديمة ان فيه ملايين لا بأس بها ضد فكرهم وكيان شبابي ثوري لازم يتعمله حساب
- والله بجد ؟ .. احنا كدة هنثبت اننا كتلة حرجة بقى وبتاع .. ده احنا مش عارفين نلم نفسنا نكسر قانون التظاهر ... ده احنا ايام الحظر كنا حاطين ايدنا على خدنا زي الولايا ومصبرين نفسنا بالتريقة والقلش .. المشكلة الحقيقية ان التيار الشبابي الثورى مش عايز يدرك انه عنده مشكلة .. بينكر عدم قدرته على الحشد وان في خلافات كبيرة جدا في افكاره ورؤيته للأمور لسة لحد دلوقتى الشباب متفقوش على افكار رئيسية لها اولوية وافكار فرعية لا نملك ترف الاختلاف عليها في الوقت الحالي .

زي ما الاخوان بيعلقوا اي حاجة على انهم خبرة 80 سنة .. احنا بندعي اننا اصحاب الحق الحصري للثورة وان الاخوان باعونا في محمد محمود .. ماشي هما باعونا وخلصنا .. مش هنقعد نعيط بقى كتير يعني .. الموضوع دلوقتى اشبه بالسؤال متى الثورة ؟ .. والاجابة ماذا اعددت لها ؟ ... حمدين رجل بلا مبادئ واهم نقطة في تفكيك جدوى أهمية دعم حمدين اللي قاله ناس كتير وهو ان حمدين شخصيا مش واخد الموضوع جد .. حمدين - لو كان شخص مخلص بقى ومناضل حقيقي - كان هيبقى عنده كروت كتير جدا يقدر يستخدمها ضد السيسي التافه ده اللي بيدي مثل للمصالحة انه يصالح ولاد $#$/@! زي شوبير ومرتضى

فعلا ملوش لازمة ادعم واحد بيقول انا بحترم السيسي .. وبحترم احكام القضاء ومش عارف ايه ... ملوش لازمة ادعم واحد عنده تصور مشوه عن فكر الناصرية اللي هو اصلا مشوه عن فكر التيووية المشوه عن الستالينية .. بؤس لا نهائي والله .. انا فعلا لو دعمت حمدين واقنعت قرايبي واصحابي وزمايلي في الشغل من ارباب حزب الكنبة بانتخابه فأنا كدة بشم كلة بمحض ارادتي وعن سبق اصرار وترصد .. كفاية بقى .. لازم نتعلم ان لكل مقام مقال .. ومش دايما المشاركة بتكون ايجابية .. ساعات الانتظار .. واختيار المعارك بيكون اهم اسباب النصر

*احتياطي بقى مرسي خان الله فينا وهو اللي في وشي مش المرشد ولا الشاطر والسيسي مجرم حرب .. وابو الفتوح والبرادعي بالنسبالي زي السايح الاجنبي و كلهم عليهم من الله ما يستحقون ربنا ينتقم منهم .. *

-------------------------------
(6)


الخيانة : انى احط موارد الدولة في جيبي ومسمحش لحد يشوف موازنتي بحجة الامن القومي

الخيانة : انى اجيب معدات غالية للقطاع الهندسي على اساس انها معدات عسكرية عشان ميتمش مراقبتها وبالتالي اعمل بيزنس من فلوس الدولة

الخيانة : اسند مشاريع للقوات المسلحة اعتمادا على انى عندي معدات حديثة اللي انا اصلا جايبها نصب ... والمشاريع دي مبعملهاش ببلاش برضو ده انا بكسب فيها

الخيانة : استخدم " الفرد المقاتل " كعامل في الارض او حارس عجول في مزارع " القوات المسلحة " دون مقابل مادي يتناسب مع المجهود المبذول .. ولا يتم طبعا مراقبة الارباح لان اسعار الطماطم والفلفل والكانتلوب من اشد تفاصيل الامن القومي سرية

الخيانة : استغلال اراضي الدولة الممولة من الشعب بدون مقابل .. استخدام موارد الدولة بدون سؤال .. تجنيد الشباب بالاجبار ليعملوا في مشاريع القوات المسلحة بالسخرة .. ولا يحق لأي كان ان يسأل عن الأرباح لأنها أمن قومي

الخيانة : ان يصل راتب قائد الفرقة ما يقارب المائة ضعف (بدون مبالغة ) من راتب المجند





انتخابات رئاسة الجمهورية 2014

بسم الله الرحمن الرحيم 

الموضوع كان محتدم بين المقاطعة ولا التصويت لحمدين من باب  عصر اللمون زي أيام مرسي .. وده كان رأيي بترجيح كفة المقاطعة مع احترامي الكامل للى هيصوت لحمدين :

-----------------
-1-

1- الموضوع أصلا لا يخضع للمنطق، ولا يُعمل في العقل الحيرة، وليس له علاقة بسلبية أو بإيجاب

2- النتيجة كدة كدة  ملعوب فيها ، كل الناس متفقة على ده ، يعني ممكن اصلا الاصوات بنزاهة تبقى 40% لحمدين مثلا ويخلوها 49 % عشان يقولوا المنافسة محتدمة وبتاع ... كل الغرض من الانتخابات دي انهم يرجّعوا ثقة المواطن في الصندوق نفس فكر الاخوان ابن ال*** برضو بس الاخوان كانوا متطمنين لقواعدهم الانتخابية وسهولة حشد المتعاطفين مع خطابهم العاطفي/الطائفي ، عادي في الاخر دي برجماتية هما بينتهجوها زي برجماتية المهمشين والكادحين والفقراء كدة بتوع حبيايبنا الحمر، الفلول/الجيش/الدولة القديمة /الشفاشق متطمنين لتسويد البطاقات والبطاقات الدوارة وطرد المناديب من اللجان وتبديل الصناديق وزود عليهم لجنة عليا لا يتم الطعن على قراراتها

3- المقاطعة اختيار من ضمن الاختيارات لا يجب انكاره انا متفق معاك ان المقاطعة هي " لا فعل " سياسي ، بس هو عاد في سياسة اصلا بعد 3 يوليو حضرتك ؟
السياسة هترجع تاني لما يتعمل ثورة تاني غير كدة خلاص الجيش ركب وحبس معارضيه من كل الاتجاهات واستعاد سيطرته على التحركات المضادة ليه ورجعله تاني ميزة الانذار المبكر وقوة الردع بفضل المواطنين الشرفاء وأرامل مبارك

4- عايزك تتخيل لو مكنش حمدين نزل الانتخابات والسيسي كان نجح بالتزكية .. مش كان على الاقل عندنا فرصة للضغط عليه زي مبارك 2010 ، سيبك من المجتمع الدولي اللي مصر بالنسبة له قناة سويس وجوار لإسرائيل وان شالله نولع بعد كدة ، بس نزول حمدين ببساطة شرعن الإنقلاب تاريخيا كمان

5- انا مقاطع وعمري ما نظرت للمقاطعة ولا هاجمت اللي هينتخبوا حمدين ، ده صوتك ومحدش ليه القدرة انه يصادر حقك ده - ده المفروض يعني في الظروف الطبيعية - فانت متصادرش برضو حق المقاطع في انه يعمل اللي هو شايفه الصح من وجهة نظره ، بلاش بس خطابات الاستعلاء الاخلاقي والسياسي وكلام من نوعية احنا لوحدنا الايجابيين واللي مش معانا يبقى سلبي ، الإخوان عملوها قبل كدة واديك شفت النتيجة بعينك ، وعموما في مصر مفيش حد يقدر يتنبأ بالوضع السياسي لشهرين قدام

----------------------
-2-
المنافسة محتدمة وبتاع مين هيعرفنا الصح فين ؟

دلوقتى في محامي مندوب لحمدين اتقبض عليه ، ايه اللي يمنع ان المناديب تنطرد ساعة الفرز زي ايام مبارك ، وخصوصا ان دلوقتى محدش هيفتح بقه .. الناس بتتحبس عشان بلالين يا عم الحاج .. والمشاهير اتحبسوا ومفيش حد اتحرك .. ايه اللي هيخوفهم انهم يزوروا ؟ انا بكره حمدين فشخ زي ما كنت كاره الاخوان فشخ .. بس كنت مستعد اعصر لمون تاني وتالت لو كان في اي نسبة ضمان ان الانتخابات مش هتتزور .. دلوقتى شروط التزوير كلها متوفرة .. ودستور 2014 ليس منا ببعيد ... وفي الاخر انا مقاطع بس بحترم الناس اللي هتصوت لحمدين والله وياما قلت كدة

انا عايز اوضح انى مش ضد اللي هيصوتوا لحمدين بل بالعكس بحترمهم والله انا بس عارف نفسي وعارف حرقة دمي اللي هحس بيها لما كدة كدة للسيسي هينجح .. بس يعني الظروف الحالية زي العربية فيها 4سرعات للأمام وسرعة واحدة للخلف ووضع ال N ... أنا بقى مموّر لحد ما يبان حاجة

Friday, April 25, 2014

شمس العشية



بسم الله الرحمن الرحيم 

من فترة كبيرة جدا وانا عايز اتكلم عن الموشح ده .. بس مكنش بيجي وقت للأسف .. كمان مكنتش أعرف مين اللى بيغني أصلا.. ولقيت تضارب كبير جدا وصعوبة بالغة انى اعرف الكلمات دي لمين أصلا .. بس الموشح ده فضلت أسمعه بلا إنقطاع ومعرفش ايه سبب تعلقي بيه كدة . 

الموشح ده مشهور جدا واتغنى بأكثر من لهجة وأكثر من فرقة .. بس اللحن العام للموشح متغيرش كتير اوي باختلاف المغنيين .. والنسخة اللي انا مختارها هي لفرقة ألمانية تأسست عام 1985 الفرقة اسمها ALAndaluz Project (مشروع الأندلس)

وده بيفسر نطق الحروف المتكسرة أحيانا اللى بنسمعها في الموشح 
الأغنية دي من ألبوم Deus et Diabolus (الله والشيطان) وطلع انهم بيغنوا أغنية حلوة تانية كنت عارفها بس مكنتش لسة اعرف ان دول اللي بيغنوها 

الأغنية مليئة بالرموز الصوفية (زي الكأس - المدام اللى هو الخمر.. إلخ  ) والأفكار الجميلة عن الحب والعشق والتأمل في الكون  وقد ايه الانسان المحب روحه بتعلو و بيبقى أفضل حالا في مواجهة الحياة..

 ولحد دلوقتي  أنا  معرفش على سبيل التأكيد  مين اللى مألف القصيدة دي  .. عموما  الموشح من التراث المغربي الاندلسي .. ولحد دلوقتى برضو  معرفش  الفروق الفنية  بين التوشيح الأندلسي والتوشيح الغرناطي  وتوشيح أهل فاس .. بس ده  من صنوف الفن القريبة جدا  لقلبي .. اسيبكم تستمتعوا  بقى  











شمس العشي قد غربت  واستغربت ..  عيني من الفرقة
على الشفق قد سطّرت حين غيبت.. ترثي على الفرقاء
حتى الطيور قد غردت واترنمت ..  زاد العشيق شوقاً
جاوبتها بالإشتهار..   قف نعتبر لله ..  عليك مهلاً
قال المليح زين الصغار فز بالنظر صب المدام واملأ

يا شمس العشية أمهل لا تغيبي بالله رفقا
هيجتي ما بيا حتى زدتني في القلب شوقا
ترفق عليّ إني في المليح قد زدت عشقا
في الوادي المذهب 
و وجه المليح مثل الثريا
و الساقي المؤدب
يسقي في الأواني البندقية
صففوا القطع وزيدوا واغنموا هذي العشية
كلنا كأسه في يده نغتنم ساعة هنية
والمليح قلبي يريده ينشرح بين يديا
و القاطع بيني و بينوا
و العيدان تصنع تواشي
قربوا حِبي إليّ و اعطفوا عطف الحواشي

أنا كلي ملكٌ لكم   ... ساداتي أنتم لمن ؟

أنا عبدٌ اشتريتموه رخيصا بلا ثمن

-------------------------------
معلومات  من اليوتيوب  ..
Chamsse Lachia  شمس العشية


Album : Deus et Diabolus


Sigrid Hausen (vocals, flute)

Mara Aranda, Iman Kandoussi (vocals)

Efrén López (hurdy-gurdy, saz)

Ernst Schwindl (hurdy-gurdy)

Michael Popp (saz)


Diego López, Sascha Gotowtschikow (percussion)

Friday, March 21, 2014

Status 6

بسم الله الرحمن الرحيم 

ما يجعل قصة يوسف أحسن القصص على الإطلاق أمران .. أولهما : انها بدأت بمقدمة تقرر ذلك .. يعني من مِن الرواة من يمتلك الشجاعة الكافية ليقول ان قصتى هي أحسن القصص ؟ .. هكذا بلا مواربة أو مجاز .. خصوصا وأن أحداث القصة معروفة متواترة على مر الأجيال يحكيها السلف لخلفه كيف يمكن لأحد ان يصنع قصة عظيمة في ظروف مماثلة . وحده الله يمتلك تلك القدرة على التحدي

وثانيهما : انها تترك للقارئ حريته في تخيل الأحداث و إصدار الاحكام دون تأثير من الراوى في ذلك - بخلاف القصص القرآنى الآخر- فالله عز وجل لم يصدر أحكاماً على أبطال القصة .. فقط يذرك وما تعتقد فيهم لتبني وجهة نظرك ومنطقك الخاص بنفسك .

تبدأ القصة بالبطل "يوسف" يروي مناماً غريباً قد رآه البارحة لأبيه .. تتخيل الآن أنهم في الصباح في اليوم التالي للمنام ومن الجلي أن المنام قد ارق صاحبه فلم يتأخر في سرد احداثه .. و يتضح ان علاقة يوسف بابيه من القوة بحيث يجلسان مع بعضهما لفترات طويلة دونا عن بقية اخوته .. ونتيجة لمتانة هذه العلاقة يصارح يوسف ابيه بمنامه دون خوف ان يهزأ به او تسفه رؤيته ... فقط أجاب الأب بكلمات مقتضبات .. تعي جيدا انه يعرف التفسير ولكنه لا يخبر به ولده أملا منه الا تتحق الرؤية .. فقط ينصحه بأن لا يخبر اخوته بهذه الرؤيا .. ويخبرنا الله/الراوي ان جلسات تفسير الاحلام تلك ما هي الا تأهيل ليوسف واستزادة له في الحكمة والخبرة وتمهيد للنبوة التى اعطيت لأجداده إبراهيم واسحاق من قبل .. وبعد هذا الاستطراد بعيدا عن سياق القصة يعيد الله القارئ الى السياق مرة أخرى معلنا ان قصة يوسف واخوته تلك فيها ايات للسائلين .. كل هذه المقدمات تمهد لك أحداث القصة الغريبة.

لم يخبرنا الله صراحة ان اخوة يوسف لديهم احقاد غير مبررة تجاه اخيهم ولم يطلق عليهم حكما مطلقا .. فقط أخبرك انهم مستاءين من جلسات يوسف الطويلة مع ابيهم دونا عنهم لم يخبرنا الله ان يوسف كان يفيض بالحكمة في تلك السن او انه كان أجملهم مثلا ... فقط قالوا ان يوسف احب الى ابينا منا وهو امر ليس بالهين عندهم .. ولكنه من الأهمية بمكان حتى يقترح احدهم ان ينهي هذا الجدل وأن يطرحوا يوسف ارضا .. يصمت الجميع فهم يريدون النيل من يوسف ولكن ليس لهذه الدرجة من العنف .. فيخرج احدهم بفكرة القاءه في البئر ويتضح من قوله " ان كنتم فاعلين " انهم مترددون قد اعياهم التفكير واحتال الامر عسيرا عليهم .. لم يقل الله مثلا انهم كانوا قوما كاذبين او مجرمين ، ولكنه يتركك تكمل سياق الحكاية لتستنبط وحدك - وبكل طمأنينة - انهم كذلك .. سيدعك الله تغرق في الأحداث .. ستتخيلهم في مجلسهم يتآمرون مستنكرا فعالهم متعاطفا مع صاحب فكرة القائه في البئر حيث انها - برغم قسوتها - تبقى اقل عنفا من سابقتها ..المشهد التالي مطنقطة تحول في مسار الاحداث .. حجة واهية تلقى على ابيهم .. تحس حينها ان يعقوب قد اغمض عينه أسفا أن رؤية ابنه تتحق أمامه ولا يستطيع فعل شئ .. هو يعرف ان يوسف ليس ذلك الصبي الذي يحب اللعب فولده الذي تستشكل عليه امر رؤيا رءاها لا يناسبه اللعب في البراري ولا سيما مع اخوته الذين لا يعنيهم باي حال من الاحوال امر اخيهم .. تتعجب من كذبهم وتتعجب من رد يعقوب .. يا رجل كيف توافق تاركا ولدك مواجها مصيره الذي تعلم؟ .. حتى ضربه لمثال الذئب ذلك لم يكن مناسبا لمن أعمى الحقد بصيرتهم أراد ان يستثير فيهم احساس امانة الراعي الذي يخشى على نعاجه الثمينة من الذئاب .. ويجيبون غير مدركين مقصد ابيهم فيعتبون عليه انه يشك في حسن ادارتهم للأمور .. وحينها يختلج في صدر يوسف ان اليوم لن يكون يوما عاديا .. هو يرى اخوته يتشاورون بينهم منهمكين في امر جلل .. لكن شئ ما يطمئنه انه يوما سيعرف ما يضمرون له بل سينبئهم به .. حتما سيخبرهم بذلك يوما ما .. لكن ليس الان .. يأتى المشهد التالي بحجتهم الواهية المفضوحة في اكل الذئب ليوسف ... تجد نفسك تصرخ في وجه يعقوب : ( يا رجل كيف انطلت عليك حجتهم مكتفيا بقولك فصبر جميل .. يا رجل افعل شيئا !!) يتألم يعقوب ويطرق رأسه تجاه الارض في صمت .. لا يسمع حرفا مما يقولون .. يشعر بالأسى من تحقق الرؤيا وأنه ليس من قضاء الله مفر .. تشعر به يحدث نفسه احقا تخلصتم من فلذة كبدي بكل هذه البساطة ؟ .. أحقا تنتظرون منى ان اصدق كذبكم .. انتم حتى لم تبذلوا جهدا في حبك القصة .. استخدمتم المثال الذي ضربت لكم كيلا اشك فيكم .. ليتنى لم أضرب لكم مثل الذئب .. ليتنى احتفظت بيوسف ومنعته من الذهاب معكم .. ولكن هل كان ذلك ليمنع قضاء الله ؟ حسنا أكذبوا الكذبة تلوا الاخرى اكشفوا عن زيفكم وحقدكم وسذاجتكم بالدماء التى صبغتم بها قميص يوسف .. انه لذئب كريم ذلك الذي يأكل ابنى ويترك قميصه لتحضروه لي .. أمام صمت أبيهم الطويل ينتهي كلام الإخوة بقولهم وما أنت بمؤمن لنا ولو كنا صادقين تشعر بعدها انه اعتزلهم بعد هذه اللحظة الى الابد .. ينتبه عقلك فجأة متساءلا .. ترى ما حال يوسف الان ؟ لا يجيبك الله بسرعة فقط يتركك تتخيل مجموعة مسافرين انهكهم العطش وقد تشبثوا بالأمل ان يجدوا ماءا في البئر الذي بدأ يظهر في الأفق .. يستحثون سير دوابهم تجاه البئر ينزلون دلوهم ليروا يوسف .. ويعود بطل القصة الرئيس الذي يدير دفة الأحداث .. تصاب ببعض خيبة الأمل من تصرفهم .. فبحق الله كيف تجدون صبيا في بئر في الصحراء فتقررون بيعه .. الم يكن حري بأحدكم ان يتخذه ولدا له وربما تعرف الى فتاة جميلة ما في قبيلتكم وتزوجها وتتخذ قصة يوسف منحى اخر ؟ ولكنك تتابع القراءة متشوقا ..

Saturday, January 25, 2014

بيدهيات منسية

بسم الله الرحمن الرحيم 

مقدمة لابد منها :

الشعب مجموعة أفراد لهم توجهات عقدية (إيمانية) واقتصادية وفئوية وموروثات ثقافية مختلفة؛ ولكن بيتم التوافق فيما بينهم لتكوين مجتمع قوي متعدد الخبرات والثقافات .. والأفراد دي تعيش على أرض ذات حدود معلنة ولها مصادر وثروات طبيعية ما بتضمن استمرار بقاء المجتمع ده .. وطبعا لابد من حمايتها وفرض سيادتها عليها عشان ببساطة كل الناس عايزة تزيد في ثرواتها وتوسع نفوذها وتخضع غيرها ليها عشان تكبر (( وده بيبقى المفروض السبب الأساسي لنشوء الحروب بس طبعا مع الوقت بيظهر اسباب تانية انى عايز افرض سلطتي على الغير او الخوف من الغير ده انه يهدم معتقداتى زي ما بيحصل في الحروب الدينية مثلا )) .. المهم في الاخر بنسمي الحدود دي وطن .. وبنسمي الشعب ده أمة.

الجيش والشرطة هم مجموعة فئوية من الشعب أعطيت حق الاستخدام الحصري للسلاح .. وأي فئة "مسلحة" أخرى غير الفئتين دول بيعتبروا تهديد لأمن المجتمع لأنهم بيعتبروا قوة مؤثرة ممكن استغلالها لتغيير نمط ما من الأنماط اللى المجتمع ده بيرتضيها لنفسه وتوافق عليها ..

-------------

الجيش : مؤسسة وطنية تتكون أفرادها من الشعب - يعني مش مرتزقة - والشعب بيسمحله أنه يمتلك أسلحة ثقيلة و متقدمة غرضها في الأساس حماية الحدود وصد الهجمات الخارجية قبل اختراقها لحدود السيادة القومية .. ولذلك تقتطع أموال باهظة من الدخل القومي لضمان تنفيذ الجزئية دي ...يعني لو الحاجة ليهم مش ضرورية دلوقتى نقدر نحول الفلوس دي لرفع مستوى الرعاية الصحية مثلا وزيادة الحد الادنى للأجور .. ببساطة أكتر انت بتاخد فلوس قليلة ومش عارف تعيش حياة كريمة بشكل كويس عشان 4 أو 5 الاف جنيه من اللى كانوا المفروض يخشولك بيروحوا للجيش يستخدمها في انه يشتري سلاح او يصرفها في أي وجه يكفل للجيش ده انه يبقى متقدم وحديث .. يعني انت حضرتك مش بتدفع فلوس عشان تعمل دار مناسبات في مدينة نصر وأكيد لو عارف ان الجداريات اللى بتشوفها على السور من برة دي هتكلفك كتير مكنتش عملتها .. وطبعا حضرتك هيبقى نفسك تقعد في فنادق كبيرة وتصيف فيها براحتك في الصيف بس بتتخلى عن ده طواعية عشان نفسية الظابط اللى بيحميك تبقى دايما مظبوطة هو وأسرته .
 إيه المطلوب ؟ 

1- إن الجيش مش ضروري يشغلك بالسخرة عشان يحقق مكاسب لنفسه انت داخل في الاساس عشان تزيد عدد أفراد الجيش ده مش عشان تزرع وتربي مواشي وتمنها يروح لناس معينة في الجيش .. لو الجيش عايز يعمل مشاريع يأجر عمالة تقوم بالشغل ده ... او يبقى مدخلك الجيش للغرض ده بس قصاد مقابل مادي ملائم الشعب اللى انت منه هو الوحيد اللى اولى بالفلوس دي مش فئة معينة منهم 

2- انك تراقب الفلوس اللى داخلة للجيش اللى انت مفروض تخشلك انت في الاساس، وتراقب برضو طريقة صرف الفلوس من قبل الجيش هل هي بتصرف في مسارها الصحيح ؟ ولا بتروح هدايا للرجالة الكبار في الاعياد والمناسبات ؟ الأرض اللى في الصحرا دي لو رحت خدت حتة منها وبنيت بيت لازم تدفع تمنها عشان يبقى ليك حق شرعي في استخدامها .. انما الجيش بياخد الأراضي دي لحسابه ببلاش بدعوى انها منشئات عسكرية وبيتم بيعها فيما بعد للتربح. ومفيش حاجة اسمها دي معلومات سرية وأمن قومي .. خش على موقع وزارة الدفاع الألمانية أو الأرجنتينية حتى هتلاقى تفاصيل لنوعية تسليح الجيش وحجم المعدات والأفراد .. السرية بتبقى لتفاصيل التحركات والمنوارات والتدريبات مش أسرقك واقلك أمن قومي.

3- انك تضمن تطبيق معايير حقوق الإنسان - البديهية جدا برضو بالمناسبة - عشان تبقى رادع لإساءة استخدام السلطة في تحقيق الانضباط اللى بيخلي الجيش ده متماسك ومتطور وحديث يعني لما تخش الجيش مفيش حد يبهدلك وينتهك كرامتك عشان هو سلطة اعلى وانت ملكش حق الاعتراض عليه . 

4- ان الجيش ده يكون معروف انه ملك للشعب مش جيش متأجر تحت ايد السطة العلية يحركه زي ما هو عايز مينفعش الجيش الوطني يبقى جيش ملاكي 

تلخيص : يعني زي ما نكون 100 واحد كدة ونقرر نوقف اتنين تلاتة بسلاح عند مداخل الحي اللى ساكنين فيه .. ده لا يعني بأي شكل من الأشكال إن اللى بيأمنونا دول أحسن مننا ولا اي حاجة دول ناس انتخبوا مننا وارتضوا ذلك طوعا واتقدمت ليهم تعويضات كتيرة لتسهيل مهمتهم 

-------------------

المخابرات : جهة تهتم بتوفير المعلومات وبيتقدم لها التسهيلات اللازمة لتوفير المعلومات دي .. مش شرط تكون المعلومات عن الأعداء لا حتى اتفه معلومة ممكن تكون مهمة جدا للاقتصاد أو التعليم او اي حاجة تانية مش بس مهمة عسكريا .. وطبعا الحصول على المعلومات وتبادلها بيتطلب يكون فيه شئ من السرية ده شئ مفهوم .. بس مش ضروري خالص يكون جهاز المخابرات بيعتمد على أفراد عسكريين ومش ضروري يكون المبنى بتاعهم ليه سور 5 متر يعني أو يتقال عليهم جهة سيادية .. وطبعا ده شغلهم اللي بتتقدملهم تسهيلا عشان يقوموا بيه بكفاءة .. يعني مش منحة او مكرمة مثلا انهم عرفوا يوقعوا جاسوس مثلا .. امال شغلتهم ايه طيب ؟ يعني اكيد لو دكتور جبسلك ايدك وقعد يقول لازم تشكرني عشان عملتلك دة فانت هتقله اشكرك على ايه ما ده شغلك اللى دفعتلك فيه فلوس 

-----------------
الشرطة: فئة شعبية برضو اخترناهم مننا عشان يكافحوا الجريمة مش هيقضوا عليها خالص أكيد ولكن يخلوها تحصل بتردد قليل أوي وبمستويات غير ملحوظة للمواطن العادي

بيتم تسليح الشرطة بأسلحة أقل تنوعا من الجيش ولازم يحصل أفرادها على تأهيل نفسي وثقافي معين يسمح لهم بالتعامل مع الجمهور دون اساءة استخدام السلطة .. ببساطة حقك انك كمواطن عادي غير مهدد لأمن المجتمع انك تتعامل زي الزبون اللى دايما على حق .. يعني يتقالك انت يا فندم وحضرتك ويا باشا مش العكس .. وطبعا الهيبة بتتحقق بتطبيق القانون بشكل عادل ومحايد من غيير تمييز ده اللى بيخلي حفيد الملكة في انجلترا ميقولش للظابط هاك انت متعرفش أنا مين يا ابن ال*** .. ومبيخليش السيطرة على المجرم انى اضربه وانتهك عرضه واعذبه 

وعشان يعرفوا يعملوا ده لازم يبقى في أجهزة تحقيق وبحث جنائي محترفة معاها أدوات تمكنها من التوصل للحقائق وبسرعة وعرضها على الرأي العام كمان .. يعني الموضوع بيبقى زي جهاز رقابي لمنع الانتهاكات .. مؤسسة بتقرر تفجر قضية قدام القضاء لتنفيذ القانون .. يعني ممكن اكون ضارب عيل صغير ولما يكبر ويبقى ظابط يجي يقبض عليا من غير تحقيق ولا ادلة .. او واحد يعاكس اختى فأروح بقوة واقتحم بيته واضربه واقول ده اغتصبها .. طيب فين الدليل؟ .. ومين اللى يقدمه للقضاء ؟ .. فرد النيابة ده ممثل للحكومة .. حائط دفاع أولي عشان محدش يعتدي عليكويستغل سلطته من بقية المؤسسات .. ولازم الفرد بتاع المؤسسة دي يبقى مدرك للمبادئ اللى الوطن ده قام عليها واللى الشعب ده اختارها .. عموما الناس وانا منهم عندنا رؤية ضبابية عن وظيفة النيابة .. عدم وضوح الجدوى من النيابة لا يتناسب اطلاقا مع كم النفوذ والدخل المادي والصلاحيات والتمييز اللى متمتعين بيه في البلد ده 

-----------------
القضاء : مؤسسة تقوم بفض المنازعات بطريقة قانونية وسريعة والقانون ده بيبقى متراجع عليه من الشعب -ده الدور التشريعي للمجلس - وبتضمن محاكمة المتهمين بشكل عادل وبتضمن حق المتهم ده انه يدافع عن نفسه .. ولذلك مينفعش القضاء يبقى مسيس وزيه زي كل الفئات اللى فاتت دي مينفعش تخش انتخابات معينة لأنها تجمعات وجدت لغرض معين يعني احنا أساسا كشعب قاصدين ان المؤسسات اللى فوق دي تبقى على الحياد 

----------------

طيب في حالة ان الجيش / الشرطة اللى معاهم سلاح قرروا بشكل مفاجئ انهم ينحازوا لفئة ما معينة من الشعب ناس مثلا ادتلهم فلوس أو بتضمن لهم صلاحيات محدد نعمل ايه ؟ 

والله مش حاجة صعبة ان الشباب ينظموا ورش عمل نتدرب فيها على التظاهر وتحركات الشوارع .. يعني ابتكار طرق للمقاومة من غير ما يبقى فيها سلاح .. منعا لتكون ميليشيات أخرى فيما بعد ... يعني مثلا تكتيكات الكر والفر اللى تجبر قوات الشرطة/الجيش انها تخش شوارع ضيقة تكتيكات تحد من تفوق الشرطة/الجيش باستخدام أسلحة طويلة المدى .. يعني الاحتكاك القريب بيدي الاعداد أوبشن كبير وهو التفوق العددي .. بديهيا كدة عمر الشرطة/الجيش ما هتبقى أكتر من المتظاهرين لأننا زي ما قلنا هي فئة من الشعب في الاساس .. الشرطة/الجيش بتتفوق بامتلاكها السلاح .. والسلاح بيفقد تأثيره تماما في المدى القصير .. أنا شخصيا مش ثورجي ومبعرفش اتحرك في مظاهرات .. مش جبان ولا أبرر قعودي في البيت بس لو نزلت مظاهرة هبقى عبء على اللى معايا بسبب انعدام التدريب بس انا كشخص سليم البنية لازم اكون جوة عدد كبير كافي لفشخ قوات الشرطة/الجيش ..

انا شايف اننا ناخد التدريبات دي بشكل جدي والله تبقى ورش كدة لتعليم المقاومة الغير مسلحة .. يعني على سبيل المثال نبتكر طريقة اننا نرمي حبل مثلا او حاجة نشد بيها ظابط من اللى واقفين دايما ورا صفوف العساكر .. العساكر بترتبك تماما عند اختفاء الظابط ده او نقدر نقول بمعنى اصح ان سبب خوفها الرئيسي بيزول وبيبقى خوفها بس من انتقام الحشود اللى قدامها .. ولذلك لازم نعرف ان في عساكر متعاطفة معاك بس برضو هي مش عايزة تتحبس ولا تفقد دفعة ولا تتحبس في سجن عسكري .. العسكري بيبقى شايف ان كدة كدة كلنا مجبرين على ده فاشطة اللى يعرف يعيش من غير ما يأذي التاني خلاص .. انما أرباب ال 50 % بيبقوا مقتنعين ان العنف هو الحل وان تفوقهم المسلح ده مبرر لإبادة العدو اللى هو الشعب اللى جايبله اصلا السلاح وبيدفعلوا مرتبه وجايبله تمن النضارة الشمس .. يعني الموضوع اشبه بالتعبان اللى بياكل ديله .. المهم ان لازم ندرس موضوع ورش المقاومة القوية الغير المسلحة ده