Follow by Email

Thursday, November 29, 2012

العرافة

بسم الله الرحمن الرحيم 

كانت يديها البنيتين المجعدتين المملوءتين بأصداف بحر غريبة .. وطريقة رسمها لبعض الخطوط في الرمال تشي بأنها متمرسة في عملها وليست ممن يجلن بالجوار يدعين معرفة الطالع ... تلك اللمعة في مقلتيها وانسدال حاجبيها بين عينيها في عناق يشبه عناق الإوز في البحيرة المجاورة .. اشعرتني بالخطر المحدق .. أو لعلها تتظاهر بذلك طمعاً في المزيد من المال .. تبا ً!! .. الا تعرف انى قبلة للعرافات .. انا بالنسبة لهن كبئر للأمانى يرمي فيه العشاق عملاتهم النقدية .. ألا تعرف انهن يختبرن قدراتهن عبر قراءة طالعي .. انها ولا شك ... قطعت تفكيري بصوتها المتحشرج قائلة : يا مسكين .. انت رجل تهاب النساء ... تحاشت النظر في عيني .. ولملمت أصدافها مبتعدة .. وتركتني حائرا .. انقل عيناي بين أسطر الجريدة محاولا اخفاء قلقي .. ولكن حتى هاتين الإوزتين كانتا على يقين بأن تلك العجوز محقة فيما قالت . (انتهت)

No comments: