Follow by Email

Wednesday, July 17, 2013

افذاذ منسيون 2

بسم الله الرحمن الرحيم 

صهيب بن سنان : كان من العرب المستوطنين بالعراق .. وكان من بيت ترف وغنى .. هجم الروم على مدينته فأسروه وباعوه فيمن باعو من الرقيق .. مكث في بلاد الروم طفولته وصباه حتى اكتسب لسانهم ... واشتراه من مكة  عبدالله بن جدعان .. فأعجب برجاحة عقله ومعرفته بطرق التجارة فأعتقه وأشركه معه في تجارته " وعرف بعدها بصهيب الرومي "  .. أسلم صهيب باكرا .. وقد كان يترصد كل يوم عند دار الأرقم حتى اذا تشجع للدخول لقي عمار بن ياسر .. فخاف الاثنان أن يصرحا عن نواياهما .. ولكنهما حزما أمريهما وشاء الله هدايتهما فيمن هدى من الرعيل الأول  .. مكث صهيب في مكة طامعا في ان يكون ثالث ثلاثة يهاجر مع الرسول .. ولكن حبسته قريش عنهما .. ولما سنحت الفرصة لحقوا به في الطريق .. فصاح فيهم قائلا ما مفاده "  انتم تعلمون انى ارماكم فوالله لايتبقى في كنانتي سهم حتى انفذه فيكم .. ثم اقاتلكم بسيفي حتى تكل يدي .. ولكن ان شئتم وصفت لكم مكان ثروتى فتأخذوها نظير أن الحق برسول الله " فقالوا ما معناه " لقد اتيتنا صعلوكا و لم تصر لك ثروة الا بعد ما جئتنا " فصدقوه ورجعوا الى مكة .. ويتعجب كل موردي هذا الخبر من انهم كيف يصدقوه دون برهان او ضمانة .. وكيف صدقهم هم وقد كانت الفرصة الفرار سانحة .. لما وصل الى مكة استقبله رسول الله قائلا " ربح البيع ابا يحيى " .. ونزلت فيه الاية ( ومن الناس من يشري نفسه ابتغاء مرضات الله، والله رؤوف بالعباد) .. حارب كل الغزوات وكل السرايا مع رسول الله.. كان يكثر من اطعام الطعام حتى ظن عمر بن الخطاب انه يسرف في ذلك .. فقال سمت رسول الله يقول خياركم اطعمكم للطعام ... عند وفاة عمر بن الخطاب اختاره  عمر بأن يؤم المسلمين في الصلاة  دون باقي الصحابة  رغم عجمة لسانه .

No comments: